منوعات

حكاية ‫مُنقبة‬‎ ساهمت في إنقاذ أردوغان
تاريخ النشر: 24 يوليو 2016 12:09 GMT
تاريخ التحديث: 24 يوليو 2016 13:06 GMT

حكاية ‫مُنقبة‬‎ ساهمت في إنقاذ أردوغان

مشاركة السيدة من خلال استجابتها الفورية لنداء الرئيس أردوغان للمواطنين بالنزول للشوارع.

+A -A
المصدر: متابعات - إرم نيوز

 احتفت وسائل إعلام تركية موالية للحزب الحاكم قصة سيدة شاركت في اجهاض محاولة الانقلاب الفاشلة التي قادتها مجموعة في الجيش التركي في الـ15 من يوليو الجاري.

وجاءت مشاركة السيدة من خلال استجابتها الفورية لنداء الرئيس أردوغان للمواطنين بالنزول للشوارع، حيث قادت شاحنة نقلت على متنها عددًا من الشباب إلى جسر البسفور بمدينة اسطنبول الذي تواجد فيه عدد كبير من الجنود المشاركين في الانقلاب.

وذكرت موقع قناة ”TRT“ التركية الرسمية، أن السيدة التي تدعى شريفة بوز وتسكن في الجزء الأوروبي من اسطنبول، وخرجت مرتدية حجابها الأسود برفقة جارتها، وحملت معها عددًا من الشباب التركي الذين هتفوا ضد الجنود المشاركين في محاولة الانقلاب، وطافت بهم شوارع المدينة واتجهت إلى جسر البسفور.

وذكرت القناة أن رئيس الوزراء بن علي يلدريم بكى متأثرًا وهو يروي قصة شريفة في أحد الاجتماعات، كما كرمتها بلدية ”كاغيت خانة“ ضمن فعاليات يومية تقيمها باسطنبول احتفالاً بفشل الانقلاب.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك