لماذا يلجأ بعض الأزواج للخيانة؟ – إرم نيوز‬‎

لماذا يلجأ بعض الأزواج للخيانة؟

لماذا يلجأ بعض الأزواج للخيانة؟

المصدر: إرم نيوز - داليا أبو الخير

فضحت دراسة في تشرين الأول من عام 2015 زيف النظريات التي تزعم أن فيس بوك هو الخطر الأكبر الذي يشجع الأشخاص على خيانة أزواجهم. 

ونشر البحث الذي يبحث في علم النفس الافتراضي والسلوك الاجتماعي على الإنترنت، حيث دل البحث أن مواقع التواصل الاجتماعي تلعب دوراً ضئيلاً فيما يتعلق بالبحث عن بدائل ”لعلاقات جنسية“ عما نتصوره نحن عادة وأكد الباحثون أن وجود زميل في عملك تبادله المشاعر يعد أكثر خطراً من تأثيرات الإنترنت على علاقتك بشريك حياتك.

لهذا يصعب العثور على إجابة واحدة لتساؤل: ”لماذا يلجأ البعض للخيانة“. إلى ذلك، ترك موقع يدعى ثريدز أون ويسبر آراء الكثيريين للتداول ويعبروا فيه بحرية وبدون ذكر أسمائهم عن علاقاتهم السرية لتجد المئات من المنشورات. 

وفي إحدى الحالات ظهر على الموقع حوالي 21 منشوراً تتحدث جميعها عن المبررات التي يضطر فيها البعض لممارسة علاقات خارج العلاقة الزوجية مع شريك الحياة. 

وتتراوح الأسباب من شخص يريد أن يكتشف قدراته الجنسية وآخر يزعم أن شريكه لا يوليه اهتماماً كافياَ. ومن بين الآراء:

”أردت أن أجرب ميولي الجنسية المزدوجة، فاخترت لذلك أقرب أصدقائي إلي.“

”لقد أصبح متعلقاً بشكل مبالغ فيه، ولم أعد أشعر أنها علاقة جدية“

”في كل مرة كنت ألمسه كان يبتعد عني، وعندما أؤدي له جميلاً وأطلب منه مساعدتي يرفض، لم يكن يقدم لي شيئا مطلقاً، كان الأمر منفراً جداً“.

”لا يشعرني أنني أستحق وقته.“

”لمس شخص جديد أو محرم عليك الاقتراب منه لأمر مغرٍ للغاية.“

”اعتنيت به لخمس سنوات ولم يعد بمقدروه الاهتمام بي ومساعدتي من ناحية مالية.“

”كل ما يعنيه هو ممارسة الجنس، أريد أن ارتبط بشخص يهتم بي أكثر“

ويؤكد العلماء بأنه ما لايقل عن 20 إلى 25 بالمئة من الرجال المتزوجين و10 إلى 15 بالمئة من النساء المتزوجات انخرطوا في علاقات خارج نطاق الزواج. 

وأكدت دراسة حديثة نشرت في شهر تموز أن خطر حدوث خيانة من إحدى الطرفين تزيد في حال كان أحد الأطراف معتمداً على الشخص الآخر مادياَ.

وكتبت الطبيبة النفسية فيليبا بيري مقالاً في صحيفة ”ذي جارديان“ البريطانية بعد نشر الدراسة قالت فيه أن البعض يمارسون الخيانة ”لأنهم بحاجة إلى حبيب وشريك حياة في نفس الوقت، هؤلاء يخشون الاعتماد بشكل كامل على شخص واحد خوفاً من أن يهجرهم يوماً ما.“ وأضافت ”تزيد هذه الحالات عندما يعتمد أحد الطرفين مادياً على الآخر.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com