منوعات

جيش كوريا الشمالية.. كتائب نسائية لممارسة الجنس والترفيه
تاريخ النشر: 01 مايو 2016 22:40 GMT
تاريخ التحديث: 02 مايو 2016 0:36 GMT

جيش كوريا الشمالية.. كتائب نسائية لممارسة الجنس والترفيه

 "كتيبة المتعة" تنقسم إلى 3 مجموعات؛ واحدة متخصصة بالغناء والرقص، وأخرى متخصصة بالتدليك، والثالثة وهي الأهم للقادة العسكريين، متخصصة بممارسة الجنس.

+A -A
المصدر: متابعات- إرم نيوز

كشفت تقارير صحفية، عن إنشاء جيش كوريا الشمالية كتائب من الفتيات الحسناوات لغايات الترفيه وممارسة الجنس، بإيعاز من الزعيم المثير للجدل، كيم جونغ اون.

وتتألف ”كتائب المتعة“ من ألفي فتاة في مقتبل العمر، حيث لا يتعدى عمر أكثرهن الـ13 عاما، وجرى انتقاؤهن بناء على معايير خاصة، تناسب وظيفة كل منهن في الكتيبة العسكرية الجديدة، بحسب ما نقلته سكاي نيوز.

وتنقسم تلك الكتائب إلى 3 مجموعات؛ واحدة متخصصة بالغناء والرقص، وأخرى متخصصة بالتدليك، والثالثة وهي الأهم للقادة العسكريين، متخصصة بممارسة الجنس.

وقالت صحيفة ”شوزن إلبو“ الكورية الجنوبية، إن الفتيات اللائي يعملن بالمجموعة المتخصصة بممارسة الجنس، لا يسمح لهن بالتحدث إلى أبائهن عن طبيعة عملهن، كما لا يسمح لأولياء أمورهن الإفصاح للأقارب عن المكان الذي كن يبتن فيه.

وأجبرت أغلب الفتيات اللواتي لا يتجاوز عمر معظمهن الـ13 عاما على ترك مدارسهن للانضمام إلى كتيبة المتعة في الجيش الكوري، ليتم استعبادهن جنسيا، بسبب ما يتمتعن به من جمال.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك