”أسكوت“ للفنادق تستقطب أكثر من 100 مليون صيني بشراكة مع علي بابا

”أسكوت“ للفنادق تستقطب أكثر من 100 مليون صيني بشراكة مع علي بابا

دبي – أعلنت أسكوت المحدودة، وحدة الأعمال الشقق الفندقية (”أسكوت“)، المملوكة بشكل كامل لشركة ”كابيتالاند“، عن توقيع اتفاقية شراكة مع AliTrip، المنصة الالكترونية المتخصصة بخدمات السفر والتي تندرج ضمن مجموعة علي بابا، عملاق التجارة الالكتروني في الصين، حيث تتجاوز مبيعاتها السنوية 170 مليار دولار ويعمل بها أكثر من 22 ألف موظف في أكثر من 70 مدينة حول العالم وتعمل الشركة بشكل رئيسي على تسهيل التجارة الإلكترونية بين الأفراد والشركات والتجار على الصعيدين العالمي والصيني.

وكان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي قد استقبل مؤخراً المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة علي بابا الصيني جاك ما، وتناول الاجتماع مختلف أوجه التعاون التي يمكن أن تتم بين الشركة الصينية العملاقة والجهات الحكومية المتخصصة في الدولة.

وقال لي تشي كوون، الرئيس التنفيذي لشركة أسكوت المحدودة: ”وفقاً لهذه الشراكة يتوفر أمام السياح الصيينن خيارات عديدة من وجهات السفر على المتجر الإلكتروني التابع للمنصة، في ظل رؤيتنا الرامية إلى مضاعفة شبكتنا العالمية لتشمل 80000 شقة فندقية بحلول 2020“. مشيرا إلى الاقتصاد الصيني ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

 ويؤدي ارتفاع مستويات الدخل إلى تعزيز سوق السفر المحلي لتكون بذلك أكبر دولة مصدرة للسياح.

وأضاف لي: ”يتصدر السياح الصينيون قائمة عملائنا عبر فنادقنا المنتشرة حول العالم، وسط توقعاتنا بإرتفاع عوائد أرباحنا بنسبة 36% سنوياً“.

وقال: ”تسعى أسكوت المحدودة إلى توفير شبكتها العالمية من الشقق الفندقية على هذه المنصة ما من شأنه المساهمة في الوصول إلى أكثر من 100 مليون سائح صيني الذين يستخدمون حالياً المنصة الإلكترونية“.

ونوه أن أسكوت المحدودة 24 تدير من عقاراتها بالصين  و التي تضم 4300 شقة مفروشة متاحة لمستخدمي المنصة الإلكترونية Alitrip وذلك من خلال المتجر الرئيسي المتوفر عبرها. بموجب الإتفاقية، تخطط الشركة إلى إدراج شبكتها العالمية، التي تشمل أكثر من 26000 شقة فندقية موزعة في أكثر من 60 مدينة حول العالم، على منصة السفر الإلكترونية بحلول شهر يونيو من العام الحالي.

وأردف لي قائلاً: ”تأتي الصين في المرتبة الأولى في العالم من ناحية مستخدمي الإنترنت مسجلةً 660 مليون مستخدماً فيما تشير الإحصاءات أن أكثر من 70% من السياح الصينين القاصدين وجهات خارج بلدهم فضلوا القيام برحلات سياحية مستقلة من دون اللجوء إلى شركات سياحية لتنفذيها ضمن مجموعات. متوقعا نمواً في نسبة السياحة الفردية.

من جانبه، قال كيفن جوه، المدير العام لأسكوت في منطقة شمال آسيا: “ إزدادت مبيعاتنا و نسب الحجوزات منذ إنطلاق متجر أسكوت الإلكتروني على موقع Alitrip الصيني بشهر أغسطس 2015. و التي تشجع أعضاء Ascott Online Advantage  على استخدام المتجر للقيام بحجوزاتهم، و الذي رفع بدوره حجم مبيعات قسائم النقد الخاصة بالحجوزات المستقبلية.

يشار إلى أسكوت تعتبر الصين أكبر سوق لها إذ تمتلك أكبر شبكة عقارية فيها، كما أنها تعتبر أكبر شركة عالمية  في مجال إدارة الشقق الفندقية في الصين عبر إدراتها لأكثر من 14000 شقة موزعة على 24 مدينة صينية.

وتعد الصين تعد ثاني أكبر شريك تجاري للدولة، فيما تستحوذ الإمارات على نحو 60% من الصادرات السلعية الصينية إلى المنطقة، وتنمو نسبة نمو التجارة بين البلدين بنسبة 16%بشكل سنوي. وهناك نحو 356 وكالة تجارية صينية وأكثر من 2500 علامة تجارية صينية مسجلة لدى وزارة الاقتصاد.

وتشكل صادرات الصين غالبية تجارة دبي غير النفطية مع الصين، حيث بلغت تجارة دبي غير النفطية مع الصين 90  مليار درهم  خلال  النصف الأول من العام  المنصرم.

فيما يبلغ عدد الشركات الصينية العاملة في دبي والمسجلة في عضوية غرفة تجارة وصناعة دبي  نحو 2000 شركة، كما استقبلت العام الماضي أكبر وفد سياحي من الصين بلغ نحو 16 ألف مشارك، ما يعكس وجود روابط متــــعددة من مجتمعي الأعمال في دبي والصين وخصوصاً في مجالات التجارة والخدمات اللوجستية والسياحة.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة