​غزة تدشن مشروعاً للحد من الطلاق​

​غزة تدشن مشروعاً للحد من الطلاق​

المصدر: غزة - رموز النخال

​دشن المجلس الأعلى للقضاء الشرعي في غزة مشروع مودة لتأهيل الأزواج ا​لشباب من الجنسين​​​، ​بعد التقارير الإحصائية التي كشفت عنها مراكز مسحية، حول إرتفاع نسبة الطلاق في غزة إلى نحو 20%، لاسيما بين المتزوجين حديثي العهد.

وقال حسن الجوجو رئيس المجلس أن البرنامج إختياري ويهدف لتوعية المقبلين على الزواج، بالواجبات الزوجية المنوطة بكلا الزوجين تجنباً لوقوع الطلاق.

وسيبدأ المشروع أولى دوراته الأحد المقبل، ومن جانبه بين أدهم البعلوجي رئيس جمعية التيسير للزواج أن البرنامج يتضمن كلا الجنسين من المقبلين على الزواج، لتعريفهما بكيفية تكوين أسرة سليمة ومترابطة، بعيداًعن المشاكل اليومية واضطرابات الحياة.

وعن إرتفاع نسبة الطلاق في غزة أكد الاكاديمي خالد صافي أن ظواهر غريبة طرأت مؤخراً في غزة كظاهرة ”جوز الست“ أي يجلس الزوج بالمنزل ويهتم بشئون المنزل، في حين تخرج الزوجة للعمل، متابعاً بعد التبين من عمل الزوجة تعمل مؤقتاً وليست مُثبة في عملها، وتوقفها عن العمل يقع الطلاق، الأمر الذي بات يشكل تحدي كبير في نظام الأسر الغزية، وما يتركه ذلك من انعكاسات خطيرة أخلاقية ومجتمعية وأسرية.

بدوره يستذكر الأخصائي الاجتماعي حسام جبر الزواج سابقاً والذي كان مقسماً بين الزوجين على أن يتحمل الزوج توفير الدخل المادي، في حين تتحمل المرأة مسئولية العناية بشئون المنزل وتربية الأطفال، مبيناً أن الأوضاع المعيشية بدلت المفاهيم وخلقت مشاكل إجتماعية جيدية سببها عدم التوافق النفسي، والتي تؤدي إلى الإنفصال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com