طفلة أفغانية تتسبب في محاكمة بريطاني بفرنسا

طفلة أفغانية تتسبب في محاكمة بريطاني بفرنسا

بولوني سور مير (فرنسا) – يحاكم الجندي البريطاني السابق روب لوري في فرنسا اليوم الخميس لمحاولته تهريب طفلة أفغانية عمرها أربعة أعوام إلى بريطانيا بطلب من والدها.

ويواجه البريطاني (49 عاماً) وهو أب لأربعة أبناء حكماً بالسجن خمس سنوات وغرامة 30 ألف يورو (32500 دولار) لمساعدته الهجرة غير الشرعية.

وذهب لوري لمساعدة المهاجرين في مخيم في كاليه بشمال فرنسا وهناك التقى الطفلة باهار أحمدي (برو) ووالدها الذي طلب منه أخذها إلى بريطانيا.

وقال لوري إنه رفض مراراً لكن لان قلبه مع اشتداد البرودة في المخيم. وأخذ معه الطفلة في سيارته الفان لكن الشرطة الفرنسية أوقفته وعثرت على رجلين من إريتريا معه في السيارة ، وأعادت الطفلة إلى أبيها في المخيم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com