الصلاة تتسبب بطرد عمال من مصنع أمريكي (فيديو إرم)

الصلاة تتسبب بطرد عمال من مصنع أمريكي (فيديو إرم)

أكدت صحيفة ”يو إس إيه توداي“ الأمريكية أن حوالي 190 من العمال، أغلبهم مهاجرون قادمون من الصومال، تم طردهم من العمل في مصنع لتعبئة اللحوم في ولاية كولورادو، بعدما تركوا وظائفهم خلال نزاع على الصلاة في مكان العمل. وترك العمال وظائفهم في مصنع معالجة اللحوم الشهر الماضي.

وقال جيلاني حسين، من مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية، إنّ المسلمين يصلون خمس مرات في اليوم، يختلف موعدها حسب الفصول، مضيفاً أنّ المصنع قام بطرد أغلب العمال الذين تركوا العمل. وأوضح العمال أنهم في وقت مبكر من الشهر الماضي تم تغيير سياسة المصنع، فيما يتعلق بالسماح لهم بالصلاة خلال أداء عملهم، وصار بعضهم غير قادرين على الصلاة على الإطلاق.

ونقلت صحيفة ”يو إس إيه توداي“ الأمريكية عن خضر دوكال، الذي يساعد العمال الصوماليين على التقدم بطلب إعانة البطالة، أن الصلاة هي الأولية الأولى لكل مسلم، يمكننا أن نبقى بلا وظيفة ولا يمكن أن نستمر بلا صلاة.

من جانبها، ردت إدارة مصنع ”كارجيل“ على ذلك في بيان، مؤكدة أنهم لم يغيروا سياستهم المتعلقة بالحضور والتوفيق الديني، مشيرة إلى أنه تم تأسيس منطقة يستخدمها جميع العاملين للصلاة في إبريل/نيسان 2009، ومتاحة خلال نوبات العمل بناء على قدرتهم على وجود عدد كاف من العاملين في منطقة العمل، موضحة أنه رغم بذل جهود معقولة لجعل العاملين قادرين على القيام بالتزماتهم الدينية، إلا أن هذا ليس مضموناً كل يوم، ويعتمد على عدد من العوامل الذي يمكن أن تتغير من يوم إلى آخر.

وأرجع المصنع فصل العمال إلى انتهاكهم لقواعد العمل الخاص به لغيابهم ثلاثة أيام متتالية دون إبداء أسباب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة