بالفيديو..الرجل الذي أخرج البيت الأبيض من ”الروتين“

بالفيديو..الرجل الذي أخرج البيت الأبيض من ”الروتين“

المصدر: إرم- عبدالله علاونه

كان أوباما آخر ضحايا الكوميديان الأمريكي الشهير جيري ساينفيلد (61 سنة) في عام 2015، ولكنه كان أول ضحاياه من القادة “ السياسيين في برنامجه الشهير ”Comedians in Cars Getting Coffee“.

وقالت صحيفة التايم الأمريكية اليوم إن الكوميديان بزيارته للبيت الأبيض حقق للرئيس أوباما أمنيتين في نفس الوقت طالما كان يحلم بهما، الأولى هي إخراجه من زخم العمل في الساعات الأولى من اليوم، والثانية هي قيادته لسيارة كان يحلم أن يجلس خلف مقودها منذ أن كان طفلا.

وأضافت الصحيفة أن ساينفيلد فاجأ الرئيس بزيارته التي رتب لها مع إدارة البيت البيض وحرسه الشخصي حينما طرق على زجاج النافذة الموجودة خلف مكتب أوباما، ويستأذن منه بالدخول لاحتساء فنجانا من القهوة في مكتبه، وبعد دخوله جلس الكوميديان وتناول تفاحة من سلة الفواكه الموجودة على الطاولة بطريقة طريفة وسأله :“هل هذه التفاحة مغسولة؟“.

وظهرالرجلان في مقطع الفيديو  يتناولان أطراف الحديث وكأنهما يعرفان بعض منذ وقت طويل، وبدأ ساينفيلد بطرح أسئلته المثيرة للضحك مثل:“ما هي أنواع الغيارات الداخلية الموجودة في درج ثيابك؟“.

وفي نهاية الحلقة خرج أوباما مع الكوميديان ليجرب قيادة سيارة كورفيت سترينغراي والمصنوعة في أمريكا عام 1963، والتي وصفها ساينفيلد بأفضل صنعها الأمريكيون على الإطلاق والتي اعترف أوباما بأن ركوبها كانت إحدى أمنيات طفولته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة