مقتل 6 أشخاص في أمريكا بسبب العواصف

مقتل 6 أشخاص في أمريكا بسبب العواصف

واشنطن – قتل ستة أشخاص على الأقل وأصيب العشرات جراء عواصف شديدة تسببت في أعاصير وأمطار غزيرة في جنوب ووسط الولايات المتحدة يوم الأربعاء وعرقلت حركة المرور مع بدء السفر لقضاء عطلة عيد الميلاد.

وأربك الطقس السيء خطط المسافرين في ولاية فلوريدا حتى مع تبخر أحلام الاستمتاع بالثلوج في عيد الميلاد في الأجزاء الشمالية الشرقية من البلاد التي تشهد درجات حرارة دافئة غير متوقعة في مثل هذا الوقت من العام.

وقالت السلطات إن إعصاراً كبيرا ضرب قطاعاً طوله مئة ميل في شمال ولاية مسيسبي ملحقاً أضراراً بالغة بعشرات المنازل والمباني الأخرى في منطقة تضم ست مقاطعات قبل أن ينتقل إلى ولاية تنيسي.

وتأكد وفاة ثلاثة أشخاص منهم صبي عمره سبع سنوات جراء العواصف في مسيسبي وشخصين آخرين في تنيسي بحسب مسؤولي الطوارئ وأنفاذ القانون بالمنطقة.

وقال ضابط بشرطة مرور الطرق السريعة في ولاية مسيسبي إن من بين القتلى جراء العواصف رجل وامراة في الستينات من العمر قتلا عندما دمر إعصار منزل كل منهما في مقاطعة بينتون.

وأضاف أن عددا قليلا آخر من الأشخاص لا زالوا في عداد المفقودين حيث تمشط فرق الإنقاذ حطاماً بحثاً عنهم وسط الظلام.

وفي مسيسبي قال جريج فلين المتحدث باسم وكالة إدارة الطوارئ بالولاية إن أكثر من 40 شخصاً أصيبوا في ست مقاطعات هي الأشد تضرراً.

وفي تنيسي أكد دين فلينر المتحدث باسم وكالة إدارة الطوارئ في الولاية مقتل شخصين جراء العواصف في مقاطعة بيري.

ولقيت فتاة عمرها 18 عاما حتفها في ولاية أركنسو وأصيب رضيع عندما سقطت شجرة على منزلها جراء ريح شديدة بحسب مسؤولي الطوارئ.

ومن المتوقع سفر أكثر من 100 مليون أمريكي أثناء فترة العطلات ابتداء من يوم الأربعاء منهم 91 مليون سيسافرون بالسيارات بحسب رابطة نوادي السيارات الأمريكية.

وفي شمال شرق البلاد حيث جنب الطقس الأكثر دفئا السائقين تأجيلات السفر بسبب العواصف الشتوية شهدت حركة المرور ازدحاماً مع توقع هطول المزيد من الأمطار اليوم الخميس داخل ولاية نيويورك وحولها.

وفي نيوجيرزي وحدها كان من المتوقع مرور أكثر من مليوني مركبة على الطرق يوم الأربعاء.

وفي كاليفورنيا يخطط 11 مليون شخص للسفر بالسيارات في الفترة من 23 ديسمبر/ كانون الأول حتى 3 يناير/ كانون الثاني فيما يعتزم مليون آخرون السفر جواً إلى مقاصدهم.

والولايات من لويزيانا إلى إيلينوي معرضة لأعاصير. ورصد خبراء الأرصاد الجوية عددا من الأعاصير في شمال مسيسبي حتى مساء الأربعاء ومنها إعصار ضرب بلدة أشلاند حيث تسبب في انقطاعات للكهرباء وإصابات وأضرار بحسب هيئة الأرصاد الوطنية.

وقال الموقع الإلكتروني لمركز التنبؤ بالعواصف التابع لهيئة الأرصاد إن إعصاراً شوهد في كلاركسديل بولاية مسيسبي قرب الحدود مع أركنسو. وذكرت تقارير أن أضراراًً محتملة بسبب إعصار وقعت قرب انديانابوليس بولاية أنديانا.

وفي غضون ذلك ذكرت الهيئة أنها تلقت تقارير بتساقط ثلوج في أجزاء من ولايات الأباما وأركنسو وإيلينوي وكنتاكي وميزوري وأوكلاهوما.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة