داعية مصري يعترف بممارسة بعض الإخوان والسلفيين للرذيلة بالمساجد

داعية مصري يعترف بممارسة بعض الإخوان والسلفيين للرذيلة بالمساجد

أكد الدكتور أسامة القوصي الداعية السلفي، أنه لم يستغرب من حدوث واقعة ”عنتيل الإسماعيلية“، الضالع فيها أحد قيادات حزب النور السلفي مضيفا:“ هناك شيوخ إخوان وسلفيون يمارسون الرذيلة داخل المساجد“.

وتعود قصة ”عنتيل الإسماعيلية“ إلى انتشار فيديوهات لأحد مرشحي حزب النور بالإسماعيلية، تتضمن مشاهد إباحية له مع إحدى الفتيات.


وقال ”القوصي: ”يجب علينا أن نتساءل هل تدين هذه الجماعات المتطرفة حقيقيا أم لا، فالإجابة على هذا السؤال لا، وبالتالي لا نستغرب أن نجد في هؤلاء كما هائلا من الفضائح الأخلاقية والمالية المتعلقة بالأعراض“.

وأضاف ”القوصي:“ رأيت داخل هذه الجماعات ما لا يمكن تصوره“، مشيرا إلى حدوث أعمال رذيلة داخل المساجد، مؤكدا في الوقت ذاته أن هذه الأحداث –أي أعمال الرذيلة – لم تصل إلى تحويل المساجد إلى شقق دعارة بيزنس، ولكنها تصل لحد الظاهرة التي تكررت كثيرا داخل المساجد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com