منوعات

شاب فلسطيني يصمم ميناء غزة البحري المستقبلي (صور)
تاريخ النشر: 19 أكتوبر 2015 18:41 GMT
تاريخ التحديث: 19 أكتوبر 2015 18:47 GMT

شاب فلسطيني يصمم ميناء غزة البحري المستقبلي (صور)

محمود البطراوي يأمل في أن يرى مشروع تخرجه من الجامعة النور وأن يتبناه رجال الأعمال وذوو الاختصاص.

+A -A
المصدر: غزة- من رموز النخال

صمم الشاب الغزي محمود البطرواي مشروعا يحاكي ميناء غزة البحري بمواصفات دولية، مستخدما تقنية التصميم الجرافيكي الثلاثي الأبعاد في محاولة للبحث عن مخرج من الأزمات المتتالية والتي تسببت بارتفاع غير مسبوق للفقر والبطالة في قطاع غزة.

وبدأ البطراوي بإعداد مشروعه النوعي بدارسة أبعاد الميناء ومقارنتها بالموانئ الدولية، ومن ثم وضع خطته بحسابات دقيقة، حيث صمم رسوماته الهندسية بالرسوم الثنائية والثلاثية الأبعاد.

ووضع الشاب الغزي معالم ميناء غزة المستقبلي من مرافق صحية وأمنية وترفيهية، كما صمم مجموعه من الفنادق والمنتجعات السياحية.

واستخدم البطراوي تقنية ”GPS“ التي تمكن المتجول داخل الميناء المستقبلي من الوصول إلى أي مكان يريده.

ويظهر في المشروع عددا من المرافئ والسفن والشاحنات الضخمة التي تقل البضائع من ميناء غزة الدولي إلى الموانئ الأخرى كما صمم سفنا تقل المسافرين الأفراد.

وأعد البطرواي مشروع ”ميناء غزة المستقبلي“ في مدة استغرقت 10 أشهر، لنيل درجة البكالوريس من كلية تكنولوجيا المعلومات بجامعة فلسطين ويحصد درجة الامتياز مع مرتبة الشرف عن مشروعه الهام الذي كان له دورا هاما في حل أزمة الحصار المفروض على غزة منذ أكثر من ثماني سنوات.

وبالرغم من الإشادة التي حظي بها المشروع، إلا أن البطراوي يأمل بتنفيذ مشروعه على أرض الواقع وأن يتبناه ذوو الاختصاص.

ويطمح الشاب الغزي إلى تصميم مشروع جديد لمطار غزة الذي دمره الاحتلال الإسرائيلي خلال الانتفاضة الثانية، حيث وضع تصورا آخرا لشركة الكهرباء يضمن من خلاله عدم انقطاع الكهرباء التي باتت تعد شريان الحياة في العصر الحالي.

15

11

13

14

16

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك