خيبة أمل للراغبين في الزواج بزوجة ثانية في الكويت‎

خيبة أمل للراغبين في الزواج بزوجة ثانية في الكويت‎

المصدر: الكويت - من قحطان العبوش

أصيب عدد كبير من الكويتيين الراغبين بالزواج للمرة الثانية، بخيبة أمل بعد أن تم نفي إشاعة تتحدث عن منح قرض بنكي للراغبين بالزواج من زوجة ثانية، لتتحول أحلام الراغبين بإعادة تجربة الزواج إلى حلم قابله فرحة كبيرة لدى الكويتيات.

وكانت إشاعة عن منح بنك الائتمان الكويتي للراغبين بالزواج بزوجة ثانية قرضاً قيمته ستة آلاف دينار (نحو 20 ألف دولار) قد انتشرت بشكل هستيري على مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت.

وتفاعل عدد كبيرة من الكويتيين مع الإشاعة، وأبدى عدد منهم رغبته بالفعل في الزواج، فيما بدت الكويتيات غاضبات من مثل هذا التوجه لدى بنك الائتمان الذي اضطر في نهاية الأمر إلى نفي صحة الخبر.

وقال البنك في بيان صحافي إن ما أثير في بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن منح البنك قرض بقيمة ستة آلاف دينار للمواطن الكويتي في حالة الزواج للمرة الثانية عار من الصحة جملةً وتفصيلاً ولا أساس له على الإطلاق.

وطالب البنك وسائل الإعلام كافة ومختلف وسائل التواصل بتحري الدقة وعدم بث أخبار من شأنها خلق حالة من البلبلة لدى المواطنين والمراجعين.

وأضاف أنه فوجئ ببث إشاعة لا أساس لها من الصحة عبر بعض وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي منسوبة إلى ما سمي ”مصدر في البنك“ مشيراً إلى أن هذه الإشاعة ”قديمة وسبق أن أثيرت قبل سنوات على خلفية تقدم أحد أعضاء مجلس الأمة بمقترح بهذا الخصوص وقام البنك بنفي صحتها في حينه“.

وأكد البنك أن الشروط والقواعد المنظمة لمنح القرض الاجتماعي (قرض الزواج) لا تزال كما هي دون أي تغيير إذ يمنح لمرة واحدة فقط ولا صحة لمنحه في حال الزواج الثاني داعياً الجميع إلى التحلي بالمسؤولية وعدم ترويج أو بث مثل هذه الإشاعات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com