مصر.. اتهامات لنقابة الممثلين بحماية ”متعاطي الهيروين“‎

مصر.. اتهامات لنقابة الممثلين بحماية ”متعاطي الهيروين“‎

المصدر: القاهرةـ من صفوت دسوقي

تواجه نقابة الممثلين المصريين، برئاسة الدكتور أشرف زكي، خلال هذه الأيام اتهامات بحماية ”متعاطي الهيروين“، ومحاربة الوجوه الجديدة، على خلفية القرار الذي أصدرته مؤخراً، بمنح الفنانة دينا الشربيني ترخيصًا بالعودة للعمل مجددا، وتشددها مع بعض الوجوه الجديدة وسعيها لمنعهم من المشاركة في تصوير أحد الأفلام.

وساند مجلس إدارة النقابة الجديدة أيضا، الفنان الشاب هيثم محمد، الذي تم ضبطه بجرعة كوكايين، في مدينة السادس من أكتوبر.

وكان مجلس النقابة القديم، الذي كان يترأسه أشرف عبدالغفور، رفض منح دينا ترخيصًا بالعمل، بحجة أنها ارتكبت سلوكًا لا يليق بقيمة ودور الفنان، مستنداً على حادثة القبض عليها بتهمة تعاطي مخدر ”الهيروين“، وحبسها لستة أشهر.

ويقول بعض النقاد في تصريح لشبكة ”إرم“ الإخبارية، إنه رغم الجهود الكبيرة التي يبذلها نقيب الممثلين الجديد، لتحسين أوضاع الأعضاء، لكن ما يحدث بشأن تراخيص العمل، أمر يدعو للقلق والخوف على مستقبل النقابة نفسه.

وأكدوا أن المجلس يستغل حق ”الضبطية القضائية“ في تعطيل أعمال كثيرة، ويحرم وجوهاً جديدة تبحث عن فرصة عمل والخروج للجمهور، مستندين على ما حدث في فيلم ”خانة اليك“ حيث هاجم موظفو النقابة، كواليس الفيلم، ومنعوا الوجوه الجديدة من العمل.

وأشار النقاد إلى أنه بعد مشاورات، وافق المجلس على عملهم، بعد سداد رسوم تتجاوز مبلغ الـ50 ألف جنيه، وأبدى بعضهم، تخوفه من أن يغلق المجلس الجديد أبوابه في وجه المواهب الجديدة.

من جانبهم، قال مختصون في الشأن الفني المصري، إن دينا تقدمت من قبل بأكثر من ”20“ طلبًا للعودة إلى العمل، ولكنها رفضت، معتبرين أن المجلس الجديد يستخف بعقول الجمهور وأعضاء النقابة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com