فرنسا تطلق سراح مجرمة خطيرة لخطأ في الإجراءات

فرنسا تطلق سراح مجرمة خطيرة لخطأ في الإجراءات

المصدر: إرم - من وداد الرنامي

قضت محكمة فرنسية  في نيسان/ابريل  2014بـ 30 عاما من السجن في حق ”مانويلا غونزاليس“ الملقبة ب ”أرملة إزار السوداء“، وتهمتها قتل 5 من أزواجها ، إلا أن محكمة الاستئناف بـ ”غرونوبل“ أفرجت عنها أمس الاثنين رغم استنكار الفرنسيين ،وعللت ذلك بعدم احترام ”الأجل المعقول“ للمحاكمة.

وصرحت النيابة العامة انه تم الإفراج عن الجانية ”من طرف غرفة التحقيق لان الأجل بين المحاكمة الابتدائية و الاستئناف كان طويلا جدا“ ، وذلك استنادا إلى فقه المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، والذي يقول بان ”كل إنسان له الحق بان يحاكم ضمن اجل معقول“.

وألقي القبض على ”مانويلا غونزاليس“ في آذار/مارس 2010 بعد وفاة آخر أزواجها ”دانييل كانو“ سنة  2008 محروقا داخل سيارته ، إلا أن التشريح اثبت وجود 3 مهدئات مختلفة في معدته ،   شبيهة بتلك التي تسببت في وفاة أصدقائها الأربعة السابقين.

ورغم أن كل الأدلة و القرائن تثبت تورط الأرملة السوداء في الجرائم ، إلا أن خطأ في الإجراءات دفع محكمة الاستئناف للإفراج عنها أمام دهشة واستنكار الفرنسيين  خصوصا سكان بلدة ”إزار“ ‘شرق فرنسا“ حيث وقعت الجرائم، ولن يتم تحديد موعد جديد لإعادة المحاكمة قبل منتصف سنة 2016 ”على اقل تقدير“ حسب تصريح المدعي العام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com