الإماراتي علي الحوسني.. التحق بالجيش فسبقه الموت

الإماراتي علي الحوسني.. التحق بالجيش فسبقه الموت

المصدر: إرم - سماح المغوش

 كان يطمح لخدمة وطنه، علي خليل الحوسني ابن 18 ربيعا، وهو الأخ الأصغر على عشرة أخوة، يتيم الأب.

وقد اتخذ قرارا في الالتحاق بالخدمة الوطنية لكي يثبت جدارته، ولكن تعددت الأسباب والموت واحد، إذ أن الشاب الذي كان في تمام العافية والصحة قرر الموت أن يختطفه باكرا، وبسكتة قلبية مفاجئة للشاب المقبل على الحياة والوطن غادر الحياة، ليترك خبر موته حزن الأهل والأصدقاء.

وفي وسم علي_خليل_عبدالله_الحوسني، تناول المغردون الإماراتيون الخبر بعميق الحزن، داعين للشاب الذي رحل باكرا، بالرحمة والمغفرة. حيث قالت (شيخة الفلاسي): ”لبى نداء الواجب وقال للوطن:أبشر ربي بشره بقولك: “ لھٓم مَآ يشَآؤۈنّ “ “ لھٓم مَآ يشَآؤۈنّ “ “ لھٓم مَآ يشَآؤۈنّ ”“.

فيما دعا له (حميد عبدالله البلوشي): ”اللهم احشره مع النبيين والصديقين والشهداء وادخله الجنة من غير مناقشة حساب ولا سابقة عذاب“.

وعلق (محمد أبو علي): ”صدق الله حين قال فَإِذَا جَاء أَجَلُهُمْ لاَ يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلاَ يَسْتَقْدِمُونَ ربي يرحمه ويدخله الجنه“.

فيما غرد (الحشيم): ”يوم نادى المنادي ما توانا وقال في خدمة الدوله الله معانا يالله ترحمه وتدخله الجنانا“.

وستقام جنازة علي الحوسني، مساء اليوم الاثنين، حيث سيدفن في مقبرة بني ياس.

ali1

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com