فلسطين.. أطفال مكفوفون يمارسون ”الكاراتيه“

فلسطين.. أطفال مكفوفون يمارسون ”الكاراتيه“

المصدر: إرم- من رموز النخال

نجحت مجموعة من الأطفال المكفوفين بإتقان لعبة الكاراتيه، في فترة زمنية قصيرة، وذلك بعد انضمام أفرادها لدورة عقدتها أكاديمية المشتل للألعاب القتالية في غزة، حول المهارات القتالية لشريحة فاقدي البصر من الأطفال.

وتعتبر الدورة التي نظمها النادي مطلع الشهر الجاري، الأولى من نوعها على مستوى فلسطين والعالم العربي، وعن تقييم الأداء بين الكابتن حسن الراعي مدرب الأطفال، أن قدرة استيعاب الأطفال المكفوفين، وتجاوبهم في إتقان الحركات القتالية، أسرع من نظرائهم المُبصرين، عازياً ذلك، لتركيزهم على حاسة السمع فقط، والتي تجعلهم يمتلكون قدرة عالية على التركيز، ورسم الحركات في أذهانهم، ومن ثم تنفيذها.

ففي تحدٍّ و حماس، ورغبة في التعلم، برع الأطفال الذي بلغ عددهم ثمانية، وتتراوح أعمارهم ما بين 7 أعوام إلى 15 عاماً، في تعلم الفنون القتالية للعبة الكاراتيه، معبرين عن شعورهم بالسعادة، خلال ممارستهم للعبة القتالية، لما لها من أهمية في تعزيز ثقتهم بأنفسهم، ويؤكد كابتن الراعي أن الأطفال المشاركين بالدورة لديهم طاقات هائلة لم تخرج بعد، وفي حال تم العمل على إخراجها سيخرج منها الكثير وغير المُتوقع.

حيث لم يتوقع الراعي الامتيازات التي يمتلكها الأطفال المكفوفين، والذي كانت له التجربة الأولى في تدريب هذه الشريحة من المجتمع، متطلعاً لتشكيل المنتخب في رياضة الكاراتيه للمكفوفين للمشاركة وتمثيل الوطن في بطولات ومشاركات خارجية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com