مسيحيون فلسطينيون يوزعون الماء والتمور على الصائمين (صور)

مسيحيون فلسطينيون يوزعون الماء والتمور على الصائمين (صور)

المصدر: جنين – نهيل أبو غيث

ارتأت مجموعة من شبان مسيحيين في بلدة الزبابدة جنوب شرق مدينة جنين (شمال الضفة الغربية)، تقديم التمور والماء للصائمين الذين أدركهم أذان الإفطار على مفترقات الطرق في محافظة جنين.

وأطلقوا اسم ”جنين الخير“ على مبادرتهم التي تبنتها ورعتها جمعية ”الكتاب المقدس“ الفلسطينية، وبالتعاون مع الأمن الوطني الفلسطيني وحركة فتح في الزبابدة، ومديرية الأوقاف الإسلامية في جنين.

”لأن الأخوة والوحدة الوطنية تجمعنا بدأنا مبادرتنا لأننا شعب واحد ولا يفرق بينه لا احتلال أو عنصرية“، يقول أحد الشبان المشاركين في المبادرة، عدي دعيبس، (22 عامًا).

ويضيف دعيبس، لـ شبكة ”إرم“ الإخبارية: نتجمع قبل الأذان بنحو الساعة ونصف الساعة، وينقلنا الأمن الوطني بمركباته إلى مفترقات الطرق الرئيسية في جنين، لتقديم التمور والماء للصائمين المتأخرين عن موعد الإفطار.

ويبين: عددنا بلغ نحو 40 شابًا، وانضم إلينا آخرون من الشبان المسلمين، الأمر الذي يؤكد على أخوتنا وتكاتفنا.

وعن استمرار المبادرة طيلة أيام شهر رمضان، يوضح: لم يحدد بعد فنحن نحتاج تمورًا وماء بنحو 530 دولارًا يوميًا، لذلك من الصعب الآن الجزم في الأمر، وسيتضح الأمر يوم الاثنين القادم بعد اجتماع المؤسسات الشريكة، مشيرًا إلى أن الأمر سيتعدى دراسة تمديد المبادرة لطيلة شهر رمضان، إلى الاتساع في التوزيع في الأماكن الأكثر ازدحامًا كقرية حوارة (جنوب نابلس)، وإلى مدن أخرى كمدينة نابلس.

وعن ردود فعل الصائمين، يقول: ليس أجمل من ابتسامة الصائم مع كلمة شكر وجملة ”كثر الله من أمثالكم“، مشيرًا إلى كم البهجة التي تدخلها في نفوس المتطوعين.

وأشار إلى أنه يأمل أن تنتشر المبادرة في كل المدن الفلسطيينة ليصبح اسمها ”فلسطين الخير“.

يذكر أن شباب الحملة يرتدون زيًا موحدًا طُبعت عليه صورة للهلال والصليب معًا.

j (1) j (2) j (3)

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com