جراح تجميل ينشر صور عارية لأمريكية دون علمها

جراح تجميل ينشر صور عارية لأمريكية دون علمها

تكساس- قدمت سيدة أمريكية شكوى ضد جراح تجميل أجرى لها عملية في ثديها بعد أن خضعت لعلاج سرطان الثدي، وكان قد أكد لها سرية الصور الملتقطة لصدرها قبل وبعد العملية، وأن الهدف منها فقط مراقبة تحقيق التناظر بين الثديين.

وكان ابنها البالغ من العمر 12 عاما قد عثر على صور والدته على شبكة الأنترنت عندما كان يبحث عن اسمها على غوغل في حفلة عيد ميلادها.

وتحاول السيدة دوي التي شعرت بالإهانة بسبب نشر هذه الصور، الحصول على تعويض مادي من الدكتور بيير شيفاري يتراوح بين 200 ألف ومليون دولار.

وأنكر الطبيب الذي أجرى لها العملية سنة 2004 نشره للصور على شبكة الانترنت، وكان قد أظهر لها وقتها صور لمريضات أخريات مؤكدا لها أنه لا يظهر الصور على الشبكة وأنها سرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع