اي تيتش تفتتح في سبتمبر رابع مدرسة كندية بالإمارات

اي تيتش تفتتح في سبتمبر رابع مدرسة كندية بالإمارات

دبي – أعلنت (اي تي تيتش التعليمية)، المؤسسة البريطانية المتخصصة في توظيف وتدريب المعلمين عبر الإنترنت ومقرها دبي، عن تعزيز (المنهاج الكندي) في الأمارات، كاشفة عن افتتاح مدرسة تتيع النظام الكندي في شهر سبتمبر المقبل لتكون بذلك المدرسة الرابعة.

وفي هذا الإطار قال جوناثان برايس العضو المنتدب للشركة في منطقة الشرق الأوسط، إن الإمارات تحتضن عدة أنظمة تعليمية عالمية إلا أنها قليلة.

وأضاف، أن ”المشكلة التي تواجهنا هي توافر (عدد المدرسين المدربين بسبب تراجع أعداد الخريجين“، مؤكدا على أن الشركة في الوقت الراهن تضع كل ثقلها بشأن تجهيز (معليمين مختصين في المنهاج الكندي)، وتوزيعهم في السوق الخليجي.

وأوضح أن المنهاج الأمريكي يعد من المناهج العريقة والقديمة والراسخة في الإمارات، بينما الكندي هو واحد من البرامج الأكثر حداثة من الدراسة التي سيتم تقديمها للتلاميذ في دولة الإمارات.

وأشار إلى أن المؤسسات التعليمية المعتمدة للمنهاج البريطاني في الإمارات تصل إلى 100 مدرسة، باعتباره المنهج الأوفر حظا، فيما تقدم الإمارات 16 منهاجا مختلفا يغطي ما يقارب 350 مدرسة في أبوظبي ودبي.

وأكد أن دخول النظام الكندي على التعليم في الدولة سيعمل على زيادة التنوع التعليمي في المنطقة وإثراء (الجسد التعليمي) بتجارب ناجحة وموفقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com