المدن السعودية تستنفر إثر موجة غبار لم تشهدها منذ سنوات

المدن السعودية تستنفر إثر موجة غبار...

المديرية العامة للدفاع المدني في المملكة تحذر من موجة الغبار الخطيرة التي دفعت الكثير من المدارس لإغلاق أبوابها بالإضافة إلى تأثر الحركة الجوية في عدد من المطارات الدولية والداخلية.

المصدر: الرياض - من ريمون القس

استنفرت الكثير من المدن السعودية إثر موجة غبار عاتية لم تشهدها المنطقة منذ سنوات بدأت منذ أمس الأربعاء تضرب الكثير من مناطق الدولة الصحراوية المترامية الأطراف وبعض دول الخليج العربية لعدة أيام.

وحذرت المديرية العامة للدفاع المدني في المملكة، التي يبلغ عدد سكانها نحو 30 مليوناً، من موجة الغبار التي بدأت منذ أمس الأربعاء ودفعت مدارس الكثير من المناطق إلى إغلاق أبوابها بالإضافة إلى تأثر الحركة الجوية في عدد من المطارات الدولية والداخلية، وتأجيل بعض الرحلات وتحويل بعضها للمطارات البديلة وعودة بعضها إلى مطار الإقلاع بسبب انعدام مستوى الرؤية جراء عاصفة الغبار الشديدة.

ونبهت الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة، عبر نظامها الآلي للإنذار المبكر، من شبه انعدام في مدى الرؤية الأفقية على مناطق (الجوف وحائل والحدود الشمالية والقصيم والرياض)، ومن ثم تتحرك باتجاه شرق وجنوب السعودية، وتؤثر على منطقتي (الشرقية ونجران) خلال المساء. 

كما أعلنت الرياض تعليق الدراسة، اليوم الخميس، في جميع مدارس وسط وشرق السعودية بسبب موجة الغبار التي تتعرض لها المملكة، والتي يسميها خبراء الأرصاد العاصفة ”المُظلمة“.

 

ودعت الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة، المواطنين والوافدين إلى أخذ الحيطة والحذر، بعد أن أطلق النظام الآلي للإنذار المبكر التابع لها، اليوم الخميس، تحذيراً متقدماً (باللون البني) عن اجتياح موجة أتربة مثيرة للغبار عدد من مناطق المملكة الوسطى والشرقية والشمالية الشرقية تستمر إلى المساء وتتسبب في شبه انعدام الرؤية. 

وقال الأستاذ المشارك في قسم الجغرافيا بجامعة القصيم، عبد الله المسند، إن ”هذه الأتربة نتجت بسبب منخفض جوي عميق عبر شمال المملكة، مصحوبا بجبهة هوائية باردة، ونشطة تكون منها عاصفة غبارية أطلقت عليها لجنة تسمية الحالات المناخية المميزة في المملكة (المُظلمة) لأنها حولت النهار إلى ما هو أشد من الليل“.

وأوضح أن العاصفة ”المُظلمة“ تميّزت بأن لها أذرعاً غبارية كثيفة، واجتاحت مدن الشمال الشرقي للمملكة، وأجزاء من المنطقتين الوسطى والشرقية، وهي ماضية في سيرها في المساء إلى المنطقة الجنوبية.

وأضاف أن العاصفة ”المُظلمة“ قد تستمر حتى اليوم الخميس، خاصة في شرق المملكة وجنوبها، داعيًا إلى أخذ الحيطة عند السفر على طريق البر، بسبب انعدام الرؤية إلى أقل من مسافة كيلومتر واحد.

في حين وجهت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض أقسام الطوارئ في جميع المستشفيات بالاستعداد الكامل وزيادة عدد الأطباء والممرضين لتقديم الخدمات الطبية المناسبة للمرضى الذين قد يتعرضون لأي مشكلات صحية نتيجة موجة الغبار التي تشهدها مدن ومحافظات المنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com