منوعات

مصر تعلن كشفا أثريا يؤرخ لأول عصور العولمة القديمة
تاريخ النشر: 15 يوليو 2022 16:15 GMT
تاريخ التحديث: 15 يوليو 2022 17:20 GMT

مصر تعلن كشفا أثريا يؤرخ لأول عصور العولمة القديمة

أعلنت مصر اليوم الجمعة، عن كشف أثري جديد في منطقة "أبوصير" الأثرية في محافظة الجيزة المجاورة للعاصمة القاهرة. وذكر بيان رسمي عن وزارة السياحة والآثار، أن البعثة

+A -A
المصدر: صلاح شرابي - إرم نيوز

أعلنت مصر اليوم الجمعة، عن كشف أثري جديد في منطقة ”أبوصير“ الأثرية في محافظة الجيزة المجاورة للعاصمة القاهرة.

وذكر بيان رسمي عن وزارة السياحة والآثار، أن البعثة الأثرية التابعة للمعهد التشيكى لعلم المصريات في كلية الآداب، جامعة تشارلز عثرت على مقبرة ”واح- إيب -رع مرى نيت“، الذي كان يشغل وظيفة قائد الجنود الأجانب خلال أول عصور العولمة الحقيقية في العالم القديم ويمكن تأريخها للفترة خلال أواخر الأسرة 26 وأوائل الأسرة 27-وفقاً لتوصيف البيان.

2022-07-53-2

وصرح الدكتور مصطفي وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أن البئر الرئيسة لمقبرة ”واح-إيب-رع مرى نيت“، بلغ عمقها ستة أمتار، كما بلغت أبعاده 14 × 14 مترا تقريبا، وتنقسم البئر إلى عدة أجزاء تفصل بينها جسور منحوتة في الصخر الطبيعي للمنطقة.

وبمنتصف البئر الرئيسة تم حفر بئر أخرى أصغر، ولكن أعمق، تم استخدامها كبئر أساسية لدفن صاحب المقبرة، واتخذت بئر الدفن اتجاه شرق-غرب وبلغت قياسات فوهتها حوالي 6.5 × 3.3 متر.

2022-07-52-3

وأضاف وزيري: ”إن تصميم هذه المقبرة البئرية ليس له مثيل متطابق فى مصر القديمة، إلا أنها على الرغم من ذلك يتشابه تصميمها المعمارى جزئيا، مع مقبرة ودجا حور رسنت المنقورة في الصخر والتى تقع قرب المقبرة المكتشفة حديثاً، وكذلك تشبه ما يسمى بمقبرة كامبل فى الجيزة.“

وأوضح دكتور مارسلاف بارتا، رئيس البعثة التشيكية، أنه تم العثور فى الجزء السفلي من بئر الدفن الرئيسة، على عمق حوالي 16 متراً، على تابوت مزدوج، متضرر نوعاً ما وكان مغطى بالكامل بالرمال.

2022-07-50

وصُنع التابوت الخارجى لـ“واح-إيب-رع مرى نيت“ من كتلتين ضخمتين من الحجر الجيري الأبيض، وداخل تجويفه تضمّن تابوتاً مصنوعاً من حجر البازلت على شكل آدامي ومنقوش على جزئه العلوي نصوص من الفصل 72 من كتاب الموتى، والتى تصف إحياء المتوفى ورحلته فى العالم الآخر. كما بلغ طول التابوت البازلتي 2.30 متر، وعرضه 1.98 متر.

وتابع د.بارتا أنه تم العثور على المساحة الداخلية من التابوت البازلتي فارغة تماماً، حيث تم العثور فقط على جعران للقلب غير منقوش ومنحوت بدقة عالية، وكذلك على تميمة على شكل مسند رأس وذلك داخل التابوت الفارغ، مشيراً إلى أن الدراسات المبدئية التى أجريت على المقبرة البئرية كشفت عن تعرضها للسرقة فى أواخر العصور القديمة، وذلك على الأرجح حوالي القرنين الرابع والخامس بعد الميلاد.

2022-07-51

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك