منوعات

عروس كفر الشيخ.. حياة قاسية انتهت بالوفاة يوم عقد القران
تاريخ النشر: 26 يونيو 2022 1:07 GMT
تاريخ التحديث: 26 يونيو 2022 6:50 GMT

عروس كفر الشيخ.. حياة قاسية انتهت بالوفاة يوم عقد القران

كشف أحد أقارب عروس كفر الشيخ التي فارقت الحياة أثناء عقد قرانها السبت، عن تفاصيل وفاة الفتاة التي لم تكمل عامها الـ 20، مشيرا إلى أنهم اكتشفوا وفاتها حينما

+A -A
المصدر: أحمد بيومي_ إرم نيوز

كشف أحد أقارب عروس كفر الشيخ التي فارقت الحياة أثناء عقد قرانها السبت، عن تفاصيل وفاة الفتاة التي لم تكمل عامها الـ 20، مشيرا إلى أنهم اكتشفوا وفاتها حينما ذهبوا إلى غرفتها لتوقع على عقد الزواج.

وشهدت محافظة كفر الشيخ السبت، حادثا مؤلما، وهو وفاة فتاة أثناء عقد قرانها، مما أصاب أهالي قرية البياض التي تقطن بها العروس بحالة من الحزن.

وكشفت وسائل إعلام محلية تفاصيل الوفاة نقلا عن أحد أقارب العروس ويدعى كمال حسن، الذي قال إن الفتاة عاشت حياة قاسية، إذ توفيت والدتها عقب ولادتها وعاشت برفقة أشقائها تنتظر يوم زفافها، إلا أن قدرها كان الموت.

وأضاف: ”مكملتش 20 سنة، لسة 19 سنة و3 شهور، وكان كتب كتابها وفي عادات الأرياف العريس مع الرجالة برة وهي في أوضتها، دخلوا عليها تمضي على وثيقة عقد القران لقوها مبتسمة، لكن مبتردش، وبعد نقلها للمستشفى اكتشفوا أنها فارقت الحياة من قبل حتى ما تمضي على العقد“.

وبحسب صفحات تابعة لمحافظة كفر الشيخ، فإنه أثناء تواجد الأهل بمنزل العروس  لعقد قرانها، لقيت بوسي كامل أبو أحمد، مصرعها فجأة، مؤكداً أن الجميع في حالة ذهول من الموقف.

وصرح محسن كامل أبو أحمد، شقيق العروس، لمواقع محلية، أن شقيقته بوسي، لقيت ربها أثناء عقد قرانها، وكانت ترتدي ثوب عقد القران وسط الفتيات والسيدات، وكان في ذلك الوقت يتم التوقيع على قسيمة الزواج من العريس والشهود، وعندما طلب المأذون توقيعها دخل إليها ليطلبها وجد الابتسامة على وجهها، وعندما تحدث معها فوجئ بمفارقتها للحياة، ولم تظهر أي علامات مرضية عليها، لكنها رحلت فجأة بإرادة الله.

وقال شقيق العروس إنه جرى نقلها إلى مستشفى دسوق العام، وبتوقيع الكشف الطبي عليها تبين وفاتها بسكتة قلبية، وكأنها على موعد بزفافها في الجنة، ورغم حالة الحزن التي تسيطر على أفراد الأسرة لكنهم يحتسبونها عند الله شهيدة.

وأضاف شقيقها: قبل وفاتها بدقائق وعند وصول عريسها وقفت أمامه مبتسمة تنظر له بشدة والتقطت له صورة من هاتفها، وكأنها ابتسامة الوداع لعريسها الذي كانت تتعلق به، مؤكداً أن القرية كلها في حزن، وتم تشييع جثمانها، وسط ذهول الحضور.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك