منة شلبي: العمل الفني لا يهز الدين
منة شلبي: العمل الفني لا يهز الدينمنة شلبي: العمل الفني لا يهز الدين

منة شلبي: العمل الفني لا يهز الدين

علقت الفنانة المصرية منة شلبي على الانتقادات التي توجه للأعمال الفنية التي تناقش أمورا خاصة بالدين، موضحة أن "الفن لا يهز العقيدة إلا إذا كانت ضعيفة".

وكانت انتقادات قد وجهت إلى مسلسل "بطلوع الروح" الذي قامت ببطولته الفنانة منة شلبي، وعرض في الموسم الرمضاني الماضي 2022؛ بسبب تناوله أعمال تنظيم داعش المتشدد، حيث وصفه "الجمهور بالمسيء للدين الإسلامي".

وقالت شلبي، في تعليق عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إن "العمل الفني لا يهز الدين، لأنه داخل عقيدتك وقلبك ولن يتأثر بفيلم، الفن يجعلك تشعر وتفكر ولكنه لن يغير عقيدتك إلا إذا كانت ضعيفة".

وأضافت أن "المجتمع فيه كل حاجة، إنزل انت وهتشوف بلاوي، أو شوف الأخبار في الدنيا كلها بس ربنا يستر علينا جميعا".

وتابعت: "بلاش نحمل الأفلام قيم المجتمع، لأن المجتمع مليان حاجات حلوة ووحشة جدا وانت اللي بتختار تكون من الحلو ولا الوحش، مش فرجتك على الفيلم".



وكان مسلسل "بطلوع الروح" قد أثار موجة من الغضب بين الجمهور من طرح الملصق الدعائي له، وذلك بسبب ارتداء إلهام شاهين ومنة شلبي حجابا وشارة على رأسيهما مكتوب عليه ”لا إله إلا الله محمد رسول الله“، ما اعتبره الجمهور ”إهانة للحجاب وتشويها له“.

وتدور أحداث المسلسل المكون من 15 حلقة حول الفتاة روح (منة شلبي) التي تخضع لعملية ابتزاز من قبل زوجها أكرم، وصديقه عمر، عبر خطف ابنها من أجل إجبارها على السفر من تركيا لسوريا تهريبا، وتحديدا لمدينة الرقة، مقر تنظيم داعش المتشدد.

وتمر "روح" بتجربة إنسانية قاسية للغاية خلال تواجدها في مدينة الرقة السورية، حيث مشاهد القتل والعنف والتعذيب والتخوين والإعدام التي تمارس ضد الأفراد هنالك، والتي تخضع لها أخيرا، بعد محاولتها الهرب من الرقة لتركيا مرة أخرى.

وتستعرض أحداث المسلسل، الدائرة في مصر وسوريا وتركيا والعراق، الكثير من الالتقاطات الدرامية المأخوذة من عين الواقع، خاصة الرقة، التي تشتمل على الممارسات الرهيبة للتنظيم المتشدد، وما يتخلل ذلك من التعذيب الوحشي للمدنيين في الميادين العامة، بتهمة الخروج عن الملة وخيانة داعش، أو السرقة أو الكذب، أو شهادة الزور.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com