منوعات

مستغلاً هوية توأمه.. مسن يمارس الاحتيال للحصول على منح حكومية
تاريخ النشر: 28 أبريل 2022 18:00 GMT
تاريخ التحديث: 28 أبريل 2022 20:10 GMT

مستغلاً هوية توأمه.. مسن يمارس الاحتيال للحصول على منح حكومية

أمرت محكمة في ولاية فلوريدا الأمريكية بسجن رجل لمدة عامين؛ وذلك لإدانته بانتحال صفة شخصية شقيقه التوأم وهو متقاعد عسكري، بعدما سرق هويته الشخصية، واستخدمها

+A -A
المصدر: رموز النخال - إرم نيوز

أمرت محكمة في ولاية فلوريدا الأمريكية بسجن رجل لمدة عامين؛ وذلك لإدانته بانتحال صفة شخصية شقيقه التوأم وهو متقاعد عسكري، بعدما سرق هويته الشخصية، واستخدمها للحصول على المزايا المالية التي توفرها الحكومة الأمريكية للمحاربين القدامى من الفقراء.

وبحسب الموقع الإلكتروني لإذاعة WGN، فإن المتهم ويدعى واين بوين يقيم في مدينة جاكسونفيل، بينما يعيش شقيقه التوأم منفصلاً عنه خارج ولاية فلوريدا.

وأظهرت التحقيقات أن بوين، 64 عاما، بدأ في ممارسة عمله الاحتيالي في عام 2014، حيث أقدم على سرقة عدد من الأوراق الثبوتية الخاصة بشقيقه التوأم، والتي تتضمن بطاقة الهوية، وبطاقة الضمان الاجتماعي، وأوراق التسريح من الخدمة العسكرية.

وعلى مدار هذه السنوات، حصل على عشرات الآلاف من الدولارات من المنح المالية المخصصة للمتقاعدين العسكريين.

وتقدم بوين لأول مرة بطلب في عام 2014 للحصول على إعانات الإسكان التي تتم إدارتها من قبل وزارة شؤون المحاربين القدامى، وبالتعاون مع وزارة الإسكان والتنمية الحضرية في الولايات المتحدة.

وقال المدعي العام: ”استنادًا إلى استخدام المتهم الاحتيالي لهوية أخيه التوأم، منحته وزارة شؤون المحاربين القدامى مبلغ 32,434 دولارًا أمريكيًا للخدمات الطبية، وقدمت له وزارة الإسكان والتنمية الحضرية 18,905 دولاراً أمريكيًا لإعانات الإسكان، ومولته وزارة الزراعة بمواد غذائية صحية، قيمتها 12,434 دولارًا أمريكياً“.

وأضاف المدعي العام: ”إن بوين اعترف لعملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي أنه استخدم هوية شقيقه لسنوات، وحصل على بطاقة تعريف عسكري متقاعد، باستخدام هوية توأمه“.

وتابع: ”أخبر المتهم العملاء الفيدراليين في البداية أنه وتوأمه خدما في الجيش الأمريكي وتم تسريحهما من الخدمة بشرف، ولكن تبين فيما بعد أن مزاعمه كانت مجرد أكاذيب“.

وعند إحضار الشقيق التوأم للمتهم للإدلاء بشهادته، أكد أمام المحكمة أنه لم يتقدم بطلب للحصول على أي من المزايا، وأنه لم يمنح شقيقه بوين الإذن لاستخدام اسمه مطلقًا.

واعترف المتهم، في شهر يناير/ كانون الثاني الماضي، أمام المحكمة بذنبه، في ارتكاب جريمة سرقة الهوية وانتحال صفة شقيقه المتقاعد العسكري، للحصول على مزايا الحكومة.

وحكمت المحكمة مؤخراً بوضعه في سجن فيدرالي لمدة عامين، وقررت المحكمة كذلك أن يدفع تعويضاً مالياً لجرائمه، تبلغ قيمته 63773 دولارا أمريكيا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك