منوعات

سجن نابليون 4 سنوات في إندونيسيا
تاريخ النشر: 10 مارس 2021 16:41 GMT
تاريخ التحديث: 10 مارس 2021 18:14 GMT

سجن نابليون 4 سنوات في إندونيسيا

حكم قضاة إندونيسيون الأربعاء، على الجنرال "نابليون بونابرت" بالسجن 4 سنوات في قضية فساد. وهذا المتهم الإندونيسي ذو الاسم المثير للاهتمام هو ضابط رفيع المستوى في

+A -A
المصدر: ا ف ب

حكم قضاة إندونيسيون الأربعاء، على الجنرال ”نابليون بونابرت“ بالسجن 4 سنوات في قضية فساد.

وهذا المتهم الإندونيسي ذو الاسم المثير للاهتمام هو ضابط رفيع المستوى في الشرطة برتبة جنرال.

ووجد القضاة في محكمة جاكرتا خلال المحاكمة التي أقيمت افتراضيا، أنه مذنب بقبول رشى تبلغ 370 ألف دولار و200 ألف دولار سنغافوري (140 ألف دولار أميركي) من أحد الهاربين.

في المقابل، ألغى بونابرت ”النشرة الحمراء“ الصادرة عن الإنتربول التي نبهت السلطات أخيرا إلى أن هذا الهارب الإندونيسي دجوكو سويغارتو تجاندرا مطلوب لاختلاس أموال من مصرف بالي، ما سمح بعودته إلى إندونيسيا بعد 11 عاما.

وألقي القبض على رجل الأعمال الإندونيسي هذا في ماليزيا في تموز/يوليو الماضي. لكن نابليون بونابرت رفض هذه الاتهامات.

وقال بعد الحكم: ”لقد سئمت من هذه الإهانات المستمرة منذ تموز/يوليو الفائت. أفضّل الموت على قبول هذا الإذلال لعائلتي“ معلنا نيته الاستئناف.

وبالإضافة إلى عقوبة السجن، أُمر نابليون بونابرت بدفع غرامة تبلغ 100 مليون روبية (6900 دولار).

وفصل هذا المسؤول الكبير في الشرطة من منصبه كرئيس لقسم العلاقات الدولية في الشرطة الإندونيسية لكنه احتفظ برتبته كجنرال.

وشهدت إندونيسيا العديد من حالات الفساد التي تورط فيها كل من مجتمع الأعمال والسلطات، وهي تكافح من أجل التخلص من إرث الديكتاتور سوهارتو الذي تولى السلطة من العام 1967 حتى العام 1998 والذي يشتبه في اختلاسه مليارات الدولارات من الأموال العامة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك