في يومه العالمي.. تعرف على معلومات مغلوطة عن الشلل الرعاش
في يومه العالمي.. تعرف على معلومات مغلوطة عن الشلل الرعاشفي يومه العالمي.. تعرف على معلومات مغلوطة عن الشلل الرعاش

في يومه العالمي.. تعرف على معلومات مغلوطة عن الشلل الرعاش

يخصص يوم 11 من شهر أبريل في كل عام وعلى مستوى العالم للتوعية بمرض باركنسون والمعروف باسم الشلل الرعاش.

وعلى الرغم من أن هناك العديد من المعلومات المتداولة حول هذا المرض، إلا أن الكثير منها يكون مغلوطا وغير صحيح.

وتوضح صحيفة "إنديان إكسبريس" معلومات مغلوطة شائعة عن الشلل الرعاش.

الشلل الرعاش يرتبط بالحركة فقط

يؤثر هذا المرض على الحركة بالطبع، ولكنه يرتبط أيضا بأعراض غير حركية تشمل الاكتئاب والإمساك وسلس البول، بالإضافة إلى انخفاض ضغط الدم، واضطراب النوم، وحركة العين السريعة (REM) وغيره.

الرجفة العرض الأبرز

وعلى الرغم من أن الرجفة أو الهزة تعد من أشهر الأعراض للشلل الرعاش، إلا أنها ليست الأبرز والوحيدة، حيث تأتي من بين أعراض عديدة قد تختلف من مريض لآخر.

وقد يظهر على بعض المرضى عدد قليل من الأعراض غير الحركية قبل سنوات عديدة من ظهور الأعراض الحركية التقليدية للمرض، مثل الهزة أو بطء الحركة أو التصلب.

يسبب حركات عفوية غير منضبطة

وعكس ما يُشاع، لا يسبب الشلل الرعاش تلك الحركات العفوية وهي حالة تُعرف باسم "خلل الحركة"، ولكن هذه الحالة عادة ما تحدث في مرحلة متقدمة من المرض كآثار جانبية لـ" ليفودوبا"، وهو من الأدوية الرئيسة للشلل الرعاش.

يتحسن بالأدوية فقط

من بين المعلومات المغلوطة حول مرض باركنسون، هو أنه لا يمكن تحسين الحالة إلا بالأدوية فقط، ولكن الأمر لا يعتمد على الأدوية فقط، فاتباع نظام غذائي مناسب وممارسة التمارين الرياضية بانتظام من العوامل التي تساعد في إدارة المرض وتساهم في الحفاظ على شعور المريض بالاستقلالية وتعزيز نوعية حياته.

قابل للعلاج

من أبرز المعلومات المغلوطة عن هذا المرض، ولكن للأسف حتى الآن لا يوجد علاج للشلل الرعاش، بينما يتم الاعتماد حاليا على الأدوية والعلاج الطبيعي بالإضافة إلى جراحة التحفيز العميق للدماغ DBS، للمساعدة في تعزيز نمط حياة المريض وقدرته على إدارة المرض.

يصيب كبار السن فقط

ليس صحيحًا، فعلى الرغم من أن غالبية مرضى الشلل الرعاش تزيد أعمارهم عن 60 عاما، إلا أنه قد يصيب أشخاص في سن المراهقة في كثير من الحالات، وغيرهم ممن لم يتجاوزوا سن الأربعين.

الشلل الرعاش مميت

عكس ما يُشاع، لا يسبب الشلل الرعاش الوفاة بشكل مباشر مقارنة بالنوبة القلبية أو السكتة الدماغية، ولكن الأمر يرتبط بتقدم المرض، حيث يكون المريض عرضة أكثر للسقوط، وفي كثير من الأحيان تكون السقطة خطيرة تسبب مشاكل كبيرة تنتج عنها الوفاة لاحقا.

ليس وراثيا

يعتقد الكثيرون أن هذا المرض ليس وراثيا، ولكن في حوالي 10-15% من حالات الإصابة بالشل الرعاش، تكون وراثية.

يمكن علاجه بالخلايا الجذعية

من بين المعلومات المغلوطة الشائعة أيضا، أنه يمكن علاج الشلل الرعاش بالخلايا الجذعية، ولكن حتى الآن لا يوجد دليل على إمكانية علاج هذا المرض بالخلايا الجذعية.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com