كشف أثري لعملات ذهبية وتماثيل من العصر البيزنطي بمصر (صور) – إرم نيوز‬‎

كشف أثري لعملات ذهبية وتماثيل من العصر البيزنطي بمصر (صور)

كشف أثري لعملات ذهبية وتماثيل من العصر البيزنطي بمصر (صور)

المصدر: سيد الطماوي – إرم نيوز

أعلنت البعثة الأثرية المصرية، العاملة في منطقة تل آثار الدير بمدينة دمياط الجديدة (شمال)، عن كشف أثري جديد يتمثل في 7 عملات ذهبية من العصر البيزنطي، بجانب مجموعة من تماثيل الأوشابتي المحفور عليها خرطوش الملك بسماتيك الثاني أحد ملوك الأسرة الـ26.

وقال رئيس قطاع الآثار المصرية، الدكتور أيمن عشماوي، إن البعثة تمكنت من العثور على العديد من البقايا العظمية الآدمية المتحللة التي كانت تحوى بداخلها العديد من التمائم الجنائزية الرائعة من حيث الشكل ودقة التفاصيل، منوّها بأنه تميّزت بتنوع خامات الصنع وإبداعها، ومنها تمائم الجعارين وعين حورس وتمائم القلب وعمود الجد وعقدة إيزيس وتمائم المعبودات الحامية كإيزيس ونفتيس وتاورت وحورس.

من جهتها، أوضحت رئيس البعثة الأثرية المصرية بتل الدير، الدكتورة نادية خضر، أنه يوجد على إحدى العملات المكتشفة نقش يجسد الإمبراطور ”فوكاس“، الذي حكم الإمبراطورية البيزنطية في الفترة من (602- 610م)، مضيفة أنه على وجه العملة صور الإمبراطور ملتحيًا، ويعلو رأسه الصليب، وممسكًا بيده اليمنى الصليب الكروي.

وأوضحت خضر أنه تم العثور على 5 عملات ذهبية عليها الإمبراطور هرقل وابنه قسطنطين الأكبر الذى حكم في الفترة من (610- 648م)، وجاء على ظهر العملة تجسيد للصليب ونقش حول الصليب كتابة تعني النصر، وعلى الجانب الآخر وجدت حروف تعني أغسطس، حيث إنه اكتسب لقب أغسطس فكان يلقب باسم هرقل أغسطس.

يذكر أن منطقة تل آثار الدير هي جبانة ضخمة استخدمت لدفن الموتى عبر العصور المختلفة بداية من العصر المتأخر من التاريخ المصري القديم، تحديدًا عصر الأسرة السادسة والعشرين مرورًا بالعصر اليوناني ثم الروماني وانتهاء بالعصر البيزنطي، وكانت قد كشفت البعثة المصرية خلال مواسم أعمال الحفائر السابقة عن عدد من التوابيت من الحجر الجيري الجيد الصنع منها ما كان بأغطية تجسدت عليها أوجه آدمية رائعة لذويها والتي قد تم نقلها للعرض بالمتحف المصري الكبير بالهرم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com