عاصفة بردية تدفن السيارات في شوارع غوادالاخارا بالمكسيك (صور)

عاصفة بردية تدفن السيارات في شوارع غوادالاخارا بالمكسيك (صور)

المصدر: توفيق إبراهيم- إرم نيوز

دفنت عاصفة بردية عاتية مدينة كبرى في المكسيك تحت 1.5 متر من البرد، وتركت السيارات عالقة وألحقت أضرارًا بالمباني.

أُغلقت الطرق بالكامل بعد هطول كثيف للبرد بشكل نادر الحدوث في مدينة ”غوادالاخارا“، عاصمة ولاية ”خاليسكو“ في غرب المكسيك الأحد.

وبحسب صحيفة ”ذا صن“ البريطانية، وصل ارتفاع أكوام البرد المتراكم إلى 1.5 متر في بعض الأماكن، وكانت منطقة ”رانشو بلانكو“ والمنطقة الصناعية الأكثر تضررًا.

ومن جانبه قال حاكم المدينة ”إنريك ألفارو راميريز“ إنه لم ير مثيلاً لهذه العاصفة من قبل في المنطقة.

وأوضح: ”ذهبت إلى هناك لتقييم الوضع وشاهدت مشاهد لم أرها من قبل، فقد وصل ارتفاع كتل البرد لأكثر من متر، ما يدفعنا للتساؤل عما إذا كان تغير المناخ موجودًا بالفعل“.

وأفادت التقارير بأن بعض الشوارع تحولت إلى أنهار من البرد المتحرك الكثيف، وأنقذت الفرق المختصة العديد من الناس من على أسطح سياراتهم.

وعلى الرغم من دفن العديد من السيارات في البرد المتراكم بشكل غير معتاد، إلا أن المسؤولين قالوا إنه لم ترد تقارير عن أي إصابات أو وفيات.

وقد عملت فرق الطوارئ والخدمة المدنية والجيش، طوال الليل والنهار لتنظيف طرق المدينة من آثار ما وصفه السكان بعاصفة ”غير مسبوقة“ في المنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com