الداعية الكويتي أحمد القطان يروي كيف نجا من محاولة اغتياله

الداعية الكويتي أحمد القطان يروي كيف نجا من محاولة اغتياله

المصدر: نسرين العبوش- إرم نيوز

كشف الشيخ والداعية الكويتي أحمد القطان عن قصة مثيرة لمحاولة اغتياله من قبل شخص تم إرساله من قبل شخص آخر يدعى (صبري البنا) بناء على مطالبة من آخرين للبنا بإرسال الشخص الأول المكلَف باغتيال الشيخ القطان في الكويت.

وقال الشيخ أحمد القطان، في مقابلة أجراها عبر تلفزيون ”الراي“ مساء الجمعة، مجيبًا على تساؤل المذيع حول قضية تهديده بالاغتيال، بأنه ”التقى بالشخص المكلف باغتياله قبل موعد عملية الاغتيال وقام بإلقاء التحية عليه والتعرف على وجهه بقصد اغتياله في الجمعة التي تلي هذا اللقاء لتنفيذ العملية“.

وأوضح الشيخ القطان في برنامج (صناديق العمر) الذي يقدمه الإعلامي عبد الرحمن الديِن، أن ”الشخص المكلف بعملية اغتياله حضر في الجمعة المحددة إلى المسجد وبرفقته مسدس لتنفيذ ما أُرسل إليه، إضافة إلى ركن سيارة مفخخة أمام المسجد بداخلها شخصان، كان من المقرر تفجيرها عقب عملية الاغتيال للتغطية على منفذ الاغتيال“.

وأضاف الشيخ أنه ”في يوم الاثنين قبل أيام من موعد العملية سافر إلى بريطانيا لارتباطه بمحاضرة للاتحاد الوطني هناك، ما أحبط عملية الاغتيال بعد أن ظن المنفذ اكتشاف أمره لعدم وجود الشيخ القطان في المسجد، حيث توجه إلى لجنة الزكاة التي اعترف لها بكل شيء مطالبًا بتحويله إلى وزارة الداخلية لترحيله خوفًا من القتل“.

وتابع الشيخ القطان في حديثه المثير أنه ”تم على الفور تسليم المنفذ إلى وزارة الداخلية وتشكيل فرقة لتفكيك المتفجرات والقبض على الرجلين اللذين كان من المقرر أن يفجرا السيارة، وقد حكمت عليهما الدولة بالسجن 15 عامًا لأحدهما وعشرة أعوام للآخر، إلا أن ذلك لم يتم لقيام السفارة بعد أسبوع بترحيلهم خارج الكويت“.

ويعتبر الشيخ أحمد القطان من الدعاة والخطباء المعروفين في العالم الإسلامي، وقد بدأ مسيرته الدعوية أوائل السبعينيات، وكان خطيبًا مدافعًا عن الكويت أثناء الغزو العراقي العام 1990.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com