أول فندق في العالم يعمل بالروبوتات يسرح نصفها لهذا السبب (فيديو)

أول فندق في العالم يعمل بالروبوتات يسرح نصفها لهذا السبب (فيديو)

المصدر: ساندي حكيم- إرم نيوز

تخلى أول فندق روبوتي في العالم عن نصف موظفيه الذين يعملون بنظام أندرويد والبالغ عددهم 243 روبوتًا، بسبب عدم كفاءتهم مثل البشر، بعد شكاوى وردت من رواد الفندق حول تسببهم بالإزعاج.

واتخذ فندق ”ذا هين-نا “ الياباني قراره، بعد أن بدأت أسطورة الروبوتات المعجزة في تخييب الآمال بالنسبة للزبائن.

ووفقًا لما نشرته صحيفة ”ميرور“ البريطانية، اشتكى بعض العملاء من أن الروبوتات المسؤولة عن خدمة غرفهم، كثيرًا ما كانت تترجم الشخير على أنه أمر معين وكانت توقظهم مرارًا وتكرارًا أثناء الليل.

وفي الوقت نفسه، اشتكى البعض الآخر من الروبوت في مكتب الاستقبال أنه لم يستطع الإجابة عن الأسئلة، ما أدى إلى عمل الطاقم البشري وقتًا إضافيًا من أجل إصلاح الروبوتات المُعطلة.

وفيما يتعلق بقرار تسريح نصف الروبوتات، قال أحد الموظفين: ”أصبحت الأمور أبسط الآن، حيث لم يعد العملاء يلجأون إلينا مرارًا وتكرارًا بسبب مشاكل مع الروبوتات“.

وعلى الرغم من أن الفندق المميز أثار ضجة كبيرة بطاقمه الذكي، إلا أنه سرعان ما بدأت المشاكل في الظهور، فبالإضافة إلى الشكاوى السابقة، كشف أحد العملاء أنه حتى نصف الروبوتات الراقصة تعطلت.

يجدر بالذكر أن تلك لم تكن المرة الأولى التي تحدث أعطال مزعجة في روبوتات الفندق، حيث اشتكى بعض العملاء في العام 2017 من الروبوت المسؤول عن الخدمة داخل الغرف والذي يدعى تشوري، وذلك بسبب عدم قدرته على فعل ما هو أكثر من ضبط حرارة وضوء الغرفة وإجراء محادثات عادية روتينية غير مُحدثة، كما قالوا إنه أقل كفاءة من مساعد آبل الذكي وأليكسا التابعة لأمازون.

وفي أعقاب تلك الشكاوى، تم تسريح جميع روبوتات ”تشوري“ من الفندق، كما تم استبدال روبوت الاستقبال لأنه لم يتمكن من إخطار الضيوف بأشياء مثل جداول الرحلات أو مساعدتهم في التخطيط لأنشطة يمكن ممارستها خلال فترة الإقامة.

بالإضافة إلى ذلك، كان هناك مشاكل في اثنين من الروبوتات الناقلة للأمتعة، حيث لم يستطيعا الوصول سوى إلى 24 غرفة فقط من أصل 100.

وقال تاكيوشي أوي مدير الفندق، إنه لم يتخل عن فكرة الفندق الروبوتي، ولكنه يعترف أن هناك حاجة إلى بعض التعديلات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com