اللبناني كارلوس غصن.. من بطل منقذ في اليابان إلى محتال مسجون

اللبناني كارلوس غصن.. من بطل منقذ في اليابان إلى محتال مسجون

المصدر: فريق التحرير

من الصعب في اليابان منح الأدوار القيادية في الشركات إلى أجانب، إلا أن اللبناني الأصل كارلوس غصن (64 عامًا) يعتبر شذوذًا عن هذه القاعدة، فالرجل ليس أحد كبار المسؤولين التنفيذيين الأجانب النادرين في ”بلاد الساموراي“ وحسب، بل إنه أيضًا يحظى بالكثير من التقدير والاحترام هناك.

أحب اليابانيون غصن لإنجازه المعجزة بإنقاذ شركة نيسان الشهيرة للسيارات من الإفلاس، وتحويلها في وقت قياسي إلى الربحية، بعد سنوات من الخسائر والديون.

وبدأ غصن، البرازيلي المولد المنحدر من أصول لبنانية، والذي يحمل الجنسية الفرنسية، مشواره المهني في ميشلان بفرنسا، ثم انتقل إلى رينو. وانضم غصن إلى نيسان في 1999 بعد أن اشترت رينو حصة مسيطرة في الشركة، التي أصبح رئيسها التنفيذي في عام 2001.

سددت نيسان تحت إدارة غصن 20 مليار دولار من الديون خلال 3 سنوات فقط، وهي مهمة اعتبرت شبه مستحيلة.

تنقل بين باريس وطوكيو وكان يقضي ما يقارب من 150 ألف ميل في الطائرات خلال السنة، ولقبه الإعلام الياباني بـ (7-11) (حيث كان يعمل بجد من الصباح الباكر حتى وقت متأخر من الليل).

وتم توثيق قصة حياته كبطل خارق في سلسلة كتب في اليابان بعنوان: القصة الحقيقية لكارلوس غصن،

وقد كان غصن عنوانًا لعدد من الكتب الإنجليزية واليابانية والفرنسية، وألف كتابًا باللغة الإنجليزية عن قصته مع نيسان، وهو من الكتب الأكثر مبيعًا في مجال إدارة الأعمال بعنوان: (التحول، النهوض التاريخي لشركة نيسان)، وقد كان موضوع كتاب أعمال آخر يدعى التحول: كيف أنقذ كارلوس غصن شركة نيسان لديفيد ماجي.

وقد شرح بعض التعقيبات الخاصة بمجال إدارة الأعمال ودروسًا ملهمة للمدراء الطامحين في التطور في كتاب أطلق عليه: عنصر غصن: 24 درسًا ملهمًا من كارلوس غصن، أكثر المدراء التنفيذيين نجاحًا في العالم لميغول ريفاس-ميكود.

وظل كارلوس غصن يحتفظ بمنصبين رفيعين جدًا، هما: رئيس مجلس إدارة نيسان موتور، والرئيس التنفيذي لشركة رينو الفرنسية.

أما اليوم، فقد أعلن التلفزيون الرسمي في اليابان توقيف غصن في طوكيو؛ بشبهة سوء السلوك المالي.

وذكر تلفزيون إن.إتش.كي الرسمي، أن ”مكتب مدعي منطقة طوكيو قام بتوقيف رئيس مجلس إدارة نيسان، غصن؛ بشبهة انتهاك القانون“.

وفور الإعلان عن النبأ، تراجعت أسهم شركة ”رينو“ الفرنسية بأكثر من 12% في التعاملات الصباحية في باريس.

وأكدت ”نيسان“ أن غصن، ”أعلن على مدى عدة سنوات عن عائدات تقل عن مدخوله الفعلي“، بحسب نتائج تحقيق داخلي.

وأضافت المجموعة: ”إلى جانب ذلك، تم اكتشاف عدة أعمال سوء سلوك، مثل استخدام أملاك الشركة لغايات شخصية“، مشيرة إلى أنها ستقترح على مجلس الإدارة، ”إقالته من منصبه، سريعًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com