فرنسي يتحول إلى قاتل متسلسل لأن زوجته لم تكن عذراء (صور)

فرنسي يتحول إلى قاتل متسلسل لأن زوجته لم تكن عذراء (صور)

المصدر: وداد الرنامي- إرم نيوز

كشف واحد من أشهر القتلة المتسلسلين في فرنسا عن سبب دخوله عالم الجريمة وتحوله لقاتل محترف ارتكب عدة جرائم بحق فتيات قاصرات.

ويمثل أمام القضاء الفرنسي من جديد القاتل المتسلسل ميشيل فورنيري، لمحاكمته بتهمة قتل فريدة هميش، للاستيلاء على كنز من الذهب كان مدفونًا في مقبرة.

 إلا أن المتهم معروف في فرنسا وبلجيكا منذ الحكم عليه بالمؤبد هو وزوجته، بسبب اغتصاب وقتل 8 فتيات، حيث أفصح اليوم للمحكمة عن السبب الغريب الذي دفعه إلى ارتكاب كل تلك الجرائم.

ولدى سؤال القضاة له عن جرائمه السابقة، كشف المتهم أن المرأة الأولى التي تزوجها في 1962 لم تكن عذراء، لذا كانت ميوله يدفعه لـ“اصطياد عذراوين“ على الأقل كل سنة.

وأضاف الجاني الملقب بـ“وحش أردين“، نسبة إلى الإقليم الذي ولد فيه، في الجلسة: ”لماذا؟ لأنني لو لم أتزوج امرأة ذات تجارب كثيرة، ما كان ليحصل كل هذا“.

وأضاف: ”ضعوا أنفسكم في مكان طفل ثم مراهق التحق بالجيش، لا يأخذ إجازة، يقرأ ويكتب كثيرًا، ثم يصل إلى الزواج وهو بكر، هذا المغفل البكر يتزوج من سيدة تكبره بـ 7 سنوات و3 أشهر و18 يومًا، ولديها الكثير من التجارب“.

الرجل البالغ من العمر 76 عامًا، عوض عقدته تلك بقتل الكثير من الفتيات من فرنسا وبلجيكا أغلبهن دون الخامسة عشرة، وبينهن واحدة في الـ 12 من عمرها، ولا يعرف عددهن بالضبط لحد الآن فقد اعترف سنة 2004 أنه قتل 8، لكنه مؤخرًا ذكر ضحيتين أخريين، ولو لم يتم القبض عليه في بلجيكا متلبسًا بمحاولة اختطاف قاصر، لاستمر في جرائمه.

وتكشف التحقيقات التي أجريت على شخصه بعد الاعتقال، عن علاقة معقدة مع والدته التي يصفها بـ“غير الشريفة“، لدرجة تحرشها به كما ورد في إحدى رسائله لزوجته الثالثة.

فقد تزوج المتهم 3 مرات، وهو أب لأربعة أبناء من زوجتيه الأولى والثانية، أما الثالثة مونيكا أوليفير التي تعرف عليها عن طريق المراسلة من داخل السجن، فيصفها بالغبية، وهي الشريكة التي تسترت عليه في كل جرائمه، ومحكوم عليها بالمؤبد مثله، وستكون إلى جانبه في قفص الاتهام طيلة المحاكمة الحالية التي تستمر إلى غاية يوم الجمعة المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com