منوعات

سعر الواحد 1200 دولار.. أكواب القهوة تثير ضجة في سلاح الجو الأمريكي
تاريخ النشر: 25 أكتوبر 2018 13:00 GMT
تاريخ التحديث: 25 أكتوبر 2018 13:07 GMT

سعر الواحد 1200 دولار.. أكواب القهوة تثير ضجة في سلاح الجو الأمريكي

الأكواب عبارة عن أوعية مصنوعة من مزيج خاص من النحاس والكروم مجهّزة بمقابس تتيح وصلها مباشرة بشبكة كهربائية في الطائرة.

+A -A
المصدر: ا ف ب

ما زالت الفضيحة تلاحق القوات الجوية الأمريكية، منذ أن اكتشف برلماني، أن الطيارين الأمريكيين يحتسون القهوة خلال الرحلات في أكواب متطوّرة جدًا يصل سعر الواحد منها إلى 1200 دولار.

والأكواب المذكورة ليست فناجين قهوة عادية من الخزف، أو تلك الأكواب الكبيرة العازلة للحرارة التي تروق كثيرًا للأمريكيين، بل أوعية مصنوعة من مزيج خاص من النحاس والكروم مجهّزة بمقابس تتيح وصلها مباشرة بشبكة كهربائية في الطائرة للحفاظ على حرارة القهوة.

وقال ناطق باسم القاعدة الجوية في ترافيس في كاليفورنيا، إن ”سعر الكوب الواحد من هذا الصنف ارتفع من 693 دولارًا العام 2016 إلى 1220 دولارًا عام 2018 لسبب واحد هو نقص قطع غيار القبضة البلاستيكية“.

وأضاف المسؤول جيمس هودجمان في بيان:“للأسف عندما يقع الكوب تنكسر قبضته البلاستيكية، ما يحتّم إنفاق آلاف الدولارات“.

إلا أن هذا التفصيل لم يمرّ عابرًا بالنسبة للسيناتور الجمهوري النافذ ”تشاك غراسلي“، الذي وجّه رسالة إلى قائدة سلاح الجوّ ”هيذر ويلسون“ طالبها فيها بتوضيحات بشأن هذه النفقات المبالغ بها، والتي تعبّر في رأيه عن ”استخدام غير مسؤول للأموال العامة“.

واعترفت ويلسون في ردّها المنشور مؤخرًا بأنها فعلًا نفقات ”غير مسؤولة“، مشيرة إلى أن مردّ هذه التجاوزات توقّف المصنعين عن تصنيع قطع غيار.

ووافق البرلمانيون الأمريكيون مؤخرًا على ميزانيات عسكرية شديدة الارتفاع، لكنهم انتقدوا أيضًا الأسعار الباهظة لبعض القطع  كأغطية المراحيض لطائرات ”سي-17“ التي تكلّف القطعة الواحدة منها 10 آلاف دولار.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك