logo
منوعات

منظمة حقوقية تنتقد مساندة مطرب متهم بالاغتصاب

منظمة حقوقية تنتقد مساندة مطرب متهم بالاغتصاب
15 أكتوبر 2014، 7:50 م

انتقدت منظمة حقوقية فنانين مغاربة بسبب مساندتهم لمطرب شعبي معتقل بسبب اغتصاب قاصر.

وعبرت منظمة "ما تقيش ولدي" وتعني باللهجة المغربية "لا تلمس ولدي" عن صدمتها وانزعاجها من مساندة فنانين مغاربة يحترفون الغناء الشعبي لزميلهم سعيد ولد الحوات، المتابع في قضية التغرير بفتاة قاصر وممارسة الجنس عليها، ما نتج عنه افتضاض بكارتها.

وهددت بمتابعة كل من يساند المتهم، وقالت نجاة أنور، رئيسة منظمة "ما تقيش ولدي"، "إنه في حال ثبت أن الفنان الشعبي مذنب، فلابد من متابعة هؤلاء الفنانين لأنهم سيكونون متواطئين معه".

وحضر عدد من الفنانين المغاربة جلسة استماع قاضي التحقيق للفنان سعيد ولد الحوات، والفتاة القاصر، حيث عبروا عن استغرابهم للاتهام الموجه لولد الحوات، داعين إلى الإفراج عنه في أقرب وقت.

واعتبر عدد من المهتمين بالقضية أن حضور الفنانين ومن بينهم سعيد الصنهاجي وعبد الله الداودي وخالد ولد العوني وحميد المرضي، يشكل ضغطا على الفتاة المتهمة وهيئة القضاء.

وكانت الشرطة المغربية قد اعتقلت مغنيا شعبيا معروفا في المغرب يدعى سعيد ولد الحوت بتهمة اغتصاب فتاة قاصر (17 سنة).

logo
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC