منوعات

الأسيرة إسراء الجعابيص "سيدة فلسطين" لعام 2017
تاريخ النشر: 26 أبريل 2018 13:29 GMT
تاريخ التحديث: 26 أبريل 2018 13:29 GMT

الأسيرة إسراء الجعابيص "سيدة فلسطين" لعام 2017

تمّ الاعتقال دون أن تكمل علاج الحروق التي طالت نحو 60% من جسدها (وفق مؤسسات حقوقية)، وحكم عليها بالسجن لمدة 11 عامًا؛ بتهمة محاولة قتل شرطي إسرائيلي، وهو ما تنفيه الجعابيص.

+A -A
المصدر: الأناضول

أعلنت وزارة شؤون المرأة الفلسطينية، اليوم الخميس، ”إسراء الجعابيص“، المعتقلة الفلسطينية الجريحة داخل السجون الإسرائيلية، كـ“امرأة فلسطين لعام 2017″.

وقالت هيفاء الأغا، وزير المرأة، خلال مشاركتها في حفل تكريم المرأة الفلسطينية لعام 2017، بمدينة غزة:“ سطّرت المرأة الفلسطينية ملاحم في النضال الفلسطيني، حيث إنها كانت ولا زالت رمزًا لصمود الشعب الفلسطيني في الدفاع والبقاء في أرضه“.

وفي أكتوبر/ تشرين الأول عام 2015، اعتقل الجيش الإسرائيلي الجعابيص، بعد انفجار أسطوانة غاز داخل سيارتها، شرق مدينة القدس، الأمر الذي تسبب في إصابتها بجروح ”بالغة“.

وتم اعتقالها دون أن تكمل علاج الحروق التي طالت نحو 60% من جسدها (وفق مؤسسات حقوقية)، وحكم عليها بالسجن لمدة 11 عامًا؛ بتهمة محاولة قتل شرطي إسرائيلي، وهو ما تنفيه الجعابيص.

وقالت الوزيرة الأغا في المؤتمر إن النساء الفلسطينيات ”صمدن في وجه الاحتلال بغزة والضفة وقاومنه“.

وأوضحت أن المرأة الفلسطينية ”تعرّضت ولا زالت سواء في غزة أو الضفة الغربية لأبشع الانتهاكات والاعتداءات الإسرائيلية من قبل الاحتلال الذي يستهين بحقوق الإنسان“.

وذكرت أن “ الاحتلال بالضفة الغربية يعنف المرأة الفلسطينية، كما أنها تتعرض للتفتيش المهين على الحواجز“، معتبرةً ذلك ”تكبيلًا لحرية المرأة الفلسطينية“.

وأضافت:“ إلى جانب العنف السياسي والاعتقال والابتزاز والمنع من السفر، والحصول على التصاريح لأسباب سياسية أو غيرها“.

وخلال الاحتفال، كرّمت الوزارة 6 نساء قالت إنهن متميزات في مجموعة من المجالات المختلفة (إعلامي، وثقافي، ومؤسساتي)، إلى جانب تكريم رجل فلسطيني ممن ساند ودعم حق المرأة لتحقيق أفضل الانجازات.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك