زوجان بريطانيان يغرمان “غوغل” 2.1 مليار جنيه إسترليني

زوجان بريطانيان يغرمان “غوغل” 2.1 مليار جنيه إسترليني

المصدر: دعاء عبدالمنعم – إرم نيوز

غرم زوجان بريطانيان، موقع البحث العملاق “غوغل” حوالي 2.1 مليار جنيه إسترليني، بسبب عرقلة موقعهما لمصلحة أعماله.

وترك آدم 51 عامًا وشيفون راف 49 عامًا، من كروثورن، بركشير، وظيفتيهما لإنشاء موقع  (Foundem)  البريطاني لمقارنة أسعار السلع، وفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وفي غضون أيام من إطلاقه في يونيو 2006، لاحظا أنهما يعاقبان من قبل “غوغل” الذي خفض مرتبة أي بحث على موقعهما.

وفي ديسمبر 2008، كان موقع  Foundem أعلى موقع للمقارنة في المملكة المتحدة، لذا قرر الزوجان اتخاذ خطوات جدية، حيث كان مازال عملاق البحث يرفض التعاون معهما.

وتحدث الزوجان البريطانيان للمرة الأولى منذ القضية، إذ قال آدم: “كان علينا أن نذهب إلى الحرب، وقررنا تقديم شكوى”.

وبعد عام من تقديم الشكوى، قامت “غوغل” أخيرًا بإدراج “الموقع” في القائمة البيضاء؛ ما أدى إلى ارتفاع عدد الزيارات من محرك البحث بحوالي 10.000٪.

ولكن خنقت “غوغل” منافسيها وأخرجت خدمة مقارنة الأسعار الخاصة بها، التي كانت تسمى في الأصل “فروغل”، وأعيدت تسميتها بـ”غوغل برودوكت سيرتش” لاحقًا، ووضعتها أعلى نتائج البحث، لذلك حولوا قضيتهم إلى المفوضية الأوروبية للمنافسة في بروكسل.

وكان الزوجان البريطانيان أوَّل مَنْ يرفع مثل هذه القضية، التي شملت لاحقًا مواقع مثل  Yelp TripAdvisor ، Expedia ، Deutsche Telecom .

وقضت المفوضة الأوروبية للمنافسة مارغريت فيستاغر، بأن غوغل أساءت سيطرتها على السوق، وفرضت غرامة عليها 2.1 مليار جنيه إسترليني.

وتستأنف “غوغل” الحكم الصادر من المفوضية الأوروبية، وبالتالي فإن الدعوى المدنية للزوجين لا تزال مستمرة حتى الآن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع