مسجد "الشيخ خليفة" ثاني أكبر مسجد في فلسطين

مسجد "الشيخ خليفة" ثاني أكبر مسجد ف...

مساحة المسجد تصل إلى ألف و650 متراً مربعاً في حين تصل مساحة الطابق الثاني لمصلى النساء فقط نحو ألف متر مربع، وقد أعد للمسجد مدخلان أساسيان لدخول الرجال للصلاة واحد من الجهة الشرقية، وآخر من الجهة الغربية في حين أعد مدخل خاص للنساء حيث يدخلن إلى المصلى من باب آخر لا علاقة له بمصلى الرجال.

القدس_ أوشك مسجد ”الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان“ في منطقة ”العيزرية“ الضاحية الشرقية للقدس الشريف، على الانتهاء من إنجازه، وهو أكبر مسجد في فلسطين بعد المسجد الأقصى المبارك.

ويجري العمل في المسجد الذي يتسع لـ 9 آلاف مصل من الرجال والنساء لاستكمال بنائه وتجهيزه للصلاة فيه يوم عيد الأضحى المبارك.

ويعد هذا المسجد المقام في بلدة العيزرية إحدى ضواحي مدينة القدس والذي تموله وتشرف عليه مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية أكبر مسجد يقام في القدس بعد المسجد الأقصى المبارك حيث تبلغ مساحته نحو 4 آلاف متر مربع ويقع على أرض مرتفعة لتقابل مأذنتاه مآذن المسجد الأقصى من الناحية الشرقية للقدس.

ويقول المهندس سمير قرش ممثل المقاول الذي ينفذ أعمال البناء في المسجد: ”إن المسجد يقام على مساحة واسعة من الأراضي، حيث يقع على تلة مرتفعة يقوم عليها البناء ويطل على الجهات الرئيسية للقدس والمسجد الأقصى، وترتفع مئذنتاه إلى علو 75 مترا فوق الدور الأرضي بحيث تشاهد من أعلاها أسوار الأقصى الشرقية“.

وأضاف قرش: ”إن وجود هذا المسجد الكبير في بلدة العيزرية سيخدم أكثر من مائة ألف نسمة يعيشون في ثلاث جهات من القدس هي الشرقية والشمالية والجنوبية من رام الله شمالا حتى بيت لحم جنوبا حيث تقع عدة أحياء مقدسية وقرى فلسطينية كانت ولا تزال جزءا لا يتجزأ من القدس الشريف“.

وأوضح أن المنطقة التي يخدمها المسجد هي العيزرية وابوديس والسواحرة الشرقية بالإضافة إلى جامعة القدس التي تضم أكثر من عشرة آلاف طالب تقع الآن خارج القدس بعد انفصالها عنها بالجدار العازل، و من المؤمل أن ينتهي العمل في المسجد خلال شهرين من الآن وأن صلاة عيد الاضحى المبارك ستتم فيه“.

وذكر أن المسجد بني من الحجر الطبيعي بجميع جدرانه في حين تم تصنيع محراب المسجد في تركيا من مواد مشعة بحيث إذا وضعت فيه شمعة واحدة أصبح المحراب يشع نورا وكأنه مضاء بآلاف اللمبات الكهربائية.

وأشار إلى أن مساحة مسجد الرجال تصل إلى ألف و650 مترا مربعا في حين تصل المساحة في الطابق الثاني لمصلى النساء فقط نحو ألف متر مربع وقد اعد للمسجد مدخلان أساسيان لدخول الرجال للصلاة واحد من الجهة الشرقية، وآخر من الجهة الغربية في حين أعد مدخل خاص للنساء حيث يدخلن إلى المصلى من باب آخر لا علاقة له بمصلى الرجال.

وقال قرش: ”تم اعداد قاعة كبيرة لتحفيظ القرآن الكريم في المسجد ستكون ملحقة به في حين تم بناء أرفف حديثة للمصاحف والكتب الإسلامية.

يذكر أن مسجد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان في القدس يتألف بالأساس من خمسة طوابق وقد اتفق على انجاز الطابقين الأولين للصلاة فيهما في حين تم تأجيل انجاز الطوابق الاخرى إلى فترة لاحقه حيث ستستخدم هذه الطوابق لإقامة مركز صحي يتبع مستشفى المقاصد الخيرية في القدس بالإضافة إلى مكتبة إسلامية عامة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com