القضاء الفرنسي يلزم شركة بدفع تعويضات بـ600 مليون يورو لمتقاعدين مغاربة

القضاء الفرنسي يلزم شركة بدفع تعويض...

يبلغ عدد العمال المستفيدين 848، سيتقاسمون المبلغ بينهم بالتساوي بعد اقتطاع أتعاب الدفاع.

المصدر: وداد الرنامي - إرم نيوز

أصدرت محكمة الاستئناف في باريس، الأربعاء، حكمًا ضد شركة السكك الحديدية الفرنسية (SNCF)، يجبرها على دفع تعويض قدره 600 مليون يورو لمجموعة من عمالها المغاربة المتقاعدين، وذلك بعد إدانتها بتهمة التمييز العنصري.

ويبلغ عدد العمال المستفيدين 848، سيتقاسمون المبلغ بينهم بالتساوي بعد اقتطاع أتعاب الدفاع، وذلك في واحدة من القضايا الشهيرة بفرنسا والتي استمرت لسنوات في المحاكم، وعرفت بقضية ”لي شيباني“ أي كبار السن.

وكانت شركة السكك الحديدية قد تعاقدت مع مجموعة من العمال المغاربة بين عامي 1970 و1983 بسبب حاجتها لليد العاملة، لكنها كانت تدفع لهم أجورًا أقل من تلك التي يتلقاها العمال الفرنسيون.

وعانى المغاربة بسبب ذلك ماديًا ومعنويًا، لأدائهم نفس العمل بمقابل أقل، ولشعورهم بالتمييز والنقص تجاه زملائهم الفرنسيين، لذا قرروا بعد تقاعدهم المطالبة بتعويضهم، برفع دعوى قضائية ضد الشركة.

وكانت المحكمة الابتدائية أيضًا أدانت الشركة في أيلول/ سبتمبر 2015 بتهمة التمييز العنصري، وقضت بتعويض العمال بمبلغ 170 مليون يورو.

ولم يدع دفاع الشركة أن العمال المغاربة كانوا ”غير أكفاء“، لكنه قال إنه لم تكن لديهم ”سوى فرصة ضعيفة ليتمكنوا من الاستفادة من الامتيازات القانونية، لكي يتدرجوا في وظائفهم للوصول إلى مناصب مهمة داخل الشركة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com