عملية ختان تُفقد أمريكيا عضوه التناسلي

عملية ختان تُفقد أمريكيا عضوه التنا...

محامي المريض يقول إن موكله منهار تماما، ويعاني من مشاكل صحية أخرى.

واشنطن- دخل مواطن أمريكي من مدينة بيرمنغهام في ولاية ألاباما، المستشفى لإجراء عملية ختان فرضتها دواعي طبية، ليكتشف بعدها اختفاء عضوه التناسلي.

وأصبح ”الخطأ“ الطبي المزعوم محور دعوى قضائية أقامها ”المريض“ ضد مركز بيرنستون باتيست الطبي.

وقال محامي العائلة، جون غرافيس، إن ”موكله منهار تماما، ويعاني من مشاكل صحية أخرى“، موضحا أن ”وضعه الصحي حتم عليه الخضوع للختان، لتفادي إصابته بالالتهابات محتملة“.

وبرر غرافيس أسباب إقامة الدعوى القضائية قائلا: ”الوضع برمته مفجع، جل ما تريد العائلة معرفته هو لماذا جرى استئصال عضو المريض الذكري“.

وردت هيئة سلطة ”باتيست للأنظمة الصحية“ على الدعوى، في بيان جاء فيه: ”نظرنا في المزاعم المقدمة ضدنا ونعتزم الدفاع عن كافة التهم بقوة.. وفي هذه المرحلة لا يمكننا تقديم مزيد من المعلومات نظرا للدعوى القضائية القائمة“.

وأشارت تقارير أخيرة إلى أن المحكمة رفضت دعوى المريض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com