ارتفاع أسعار كعك العيد يفسد فرحة المصريين

ارتفاع أسعار كعك العيد يفسد فرحة ال...

سوق الحلويات يشهد حالة من الرواج مقارنة بعيد الفطر الماضي، نظرا للاستقرار الأمني والسياسي في مصر.

المصدر: القاهرة- من صلاح عبد الله

اتفق التجار في مصر، على أن أسعار كعك العيد تزايدت بشكل كبير هذا العام، مشيرين إلى أن السبب في ذلك يرجع إلى ارتفاع تكلفة أسعار المواد الخام المصنعة للكعك، وهو ما أفسد فرحة المصريين.

وصرح رئيس شعبة الحلويات بالغرفة التجارية بالقاهرة، صلاح العبد، أن هناك العديد من العوامل التي ساعدت على اشتعال أسعار الكعك والبسكويت هذا العام، موضحا أنه على رأسها ارتفاع أسعار المواد المصنعة للحلويات.

وأضاف في تصريحات خاصة لشبكة ”إرم“ الإخبارية، أن: “ سوق الحلويات هذا الموسم يشهد حالة من الرواج مقارنة بعيد الفطر الماضي، نظرا للاستقرار الأمني والسياسي الموجود الآن بعد وجود رئيس منتخب، جاء بناءا على إرادة أغلبية الشعب المصري“.

ونفى العبد الاتهامات الموجهة للتجار باستغلالهم قدوم العيد ورفع أسعار الكعك، مشيرا إلى أنه لا توجد أي مصلحة للتاجر برفع السعر دون سبب، موضحا أن ارتفاع أسعار المواد الخام المصنعة لكعك العيد هي السبب.

وأوضح أن سعر كيلو الكعك هذا العام يتراوح ما بين 36 إلى 50 جنيها، والبسكويت من 28 إلى 38 جنيه، والبيتي فور من 38 إلى 55 جنيهًا ويوجد بعض العلب وزن كيلو ونصف 75 جنيها و2 كيلو 95 جنيهًا و3 كيلو 170 جنيها.

بينما قال عضو الغرفة التجارية بالقاهرة، عمرو عصفور، إن ارتفاع أسعار الخامات المصنعة لكعك العيد تخطت نسبته الـ30 % هذا العام، وهو ما أجبر التجار على رفع أسعار البيع على المواطنين.

وأضاف في تصريح خاص لـ“إرم“، أن رفع الدعم عن الطاقة للمصانع أثر بشكل سلبي على تكلفة تصنيع الكعك، موضحا أن ذلك ظهر بوضوح في أسعار الكعك التابع لأسماء المصانع الكبرى لتصنيع الحلويات، حيث أن أسعارهم زادت بشكل كبير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com