”أوراق الجنة“ تكشف تورط نجمة البوب الأمريكية مادونا بفضيحة التهرب الضريبي

”أوراق الجنة“ تكشف تورط نجمة البوب الأمريكية مادونا بفضيحة التهرب الضريبي

المصدر: وداد الرنامي – إرم نيوز

كشف الاتحاد الدولي للصحافيين الاستقصائيين، عن أسماء جديدة فيما عرف بفضيحة ”أوراق الجنة“، فإلى جانب الأسماء السياسية ،التي كشف عنها الاتحاد سابقًا، برزت هذه المرة أسماء عدد من شخصيات الفن والرياضة، مثل نجمة البوب الأمريكية مادونا، والمغني بونو، والممثلة كيرا نايتلي، إضافة إلى بطل سباقات ”الفورمولا ون“ لويس هاملتون.

وحسب الاتحاد ،الذي يضم 96 وسيلة إعلام في 67 بلدَا، فإن ”النجمة الأمريكية مادونا استثمرت جزءًا من أموالها في شركة للمعدات الطبية بأرخبيل برمودا، الشركة التي تأسست بتاريخ 1997 وتم حلها في 2013“.

أما المغني الأيرلندي بونو ،نجم الفرقة الموسيقية ”يو تو“، المعروف بالتزامه بعدد من القضايا الإنسانية، فكان من بين المستثمرين في شركة تحمل اسم ”Nude Estates“، كان مركزها في مالطا ،قبل تصفيتها، واشترى بواسطتها مركزًا تجاريًا في شمال شرق ليتوانيا.

بينما كانت الممثلة البريطانية كيرا نايتلي، مساهمة في شركة للعقار بجزيرة جيرزي ،التابعة للتاج البريطاني.

كما أوردت وسائل الإعلام، اسم بطل سباقات ”الفورمولا ون“ لويس هاملتون البريطاني، ضمن اللائحة ،التي يتوقع امتدادها إلى أسماء أخرى خلال الأيام المقبلة.

وكانت وسائل الإعلام كشفت ،في مرحلة أولى، عن أسماء عدد من الشخصيات السياسية ،استنادًا على الوثائق المالية المسربة ،التي بلغ عددها حوالي 13.4 مليون وثيقة، أبرزهم ملكة بريطانيا اليزابيث الثانية، ريكس تيلرسون وزير الخارجية الأمريكية، ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو ،إضافة إلى عدد من الشخصيات والشركات القطرية.

وتسلط هذه ”الأوراق“ الضوء على الملفات المالية للمئات من الأشخاص ،والشركات في العالم، حيث ضمت أسماء أكثر من 120 سياسيًا من نحو 50 دولة، إضافة إلى رجال أعمال ورياضيين.

وتركز بعض هذه التسريبات، على كيفية استخدام الساسة ،والشركات متعددة الجنسيات ،والمشاهير للهياكل المعقدة للائتمان، والمؤسسات المالية لحماية أموالهم من مسؤولي الضرائب، أو إخفاء معاملاتهم وراء حجاب من السرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com