السعودية تحقق مع إمام مسجد استغل خطبة الجمعة للحديث عن ”شقيقه المقتول“

السعودية تحقق مع إمام مسجد استغل خطبة الجمعة للحديث عن ”شقيقه المقتول“

المصدر: قحطان العبوش - إرم نيوز

أوقفت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في السعودية، إمام أحد المساجد عن عمله بعد أن خصص خطبة الجمعة للحديث عن موضوع يخص عائلته بالرغم من تحذيرات الوزارة المتكررة من استغلال منابر الجمعة للحديث عن أمور وقضايا شخصية.

وكان إمام أحد مساجد مدينة الباحة تحدث في إحدى خطب الجمعة بالمسجد، عن شقيقه المقتول مؤخرًا ومزاياه الشخصية، قبل أن ينتشر التسجيل الصوتي لتلك الخطبة في مواقع التواصل الاجتماعي وتفتح وزارة الشؤون الإسلامية تحقيقاً فيه.

ونقلت صحيفة ”الرياض“ المحلية عن مدير فرع الوزارة في منطقة الباحة، الشيخ أحمد العمري، قوله إن إجراءات الوزارة شملت التحقيق في التسجيل المتداول، وتحديد هوية المتحدث فيه، الذي اعتلى المنبر دون إذن رسمي.

وأوضح العمري، أن التحقيقات كشفت أن إمام المسجد ألقى خطبة الجمعة بعد اعتذار الخطيب الرسمي لظرف طارئ ألم به، لكن تم إيقافه أيضاً عن الخطابة وتحويله إلى التحقيق.

وتفرض السعودية عدداً من الضوابط على الأئمة والخطباء في المساجد، مثل منعهم من الاعتداء بالدعاء على الأفراد أو الدول، وتشترط اقتصار الخطبة على الدعوة والإرشاد، في حين تحذر من الخوض في الأمور السياسية، أو إثارة النعرات العصبية والحزبية.

ويبلغ عدد المساجد في السعودية نحو 100 ألف مسجد، ويتم إنفاق أكثر من ملياري ريال سنويًا على صيانتها ورواتب العاملين فيها، بمن فيهم الأئمة والمؤذنين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com