صورة الطائرة An-225 Mriya أكبر طائرة شحن بالعالم عند هبوطها في مطار بن غوريون الدولي في اللد، شرق تل أبيب في أغسطس 2020
صورة الطائرة An-225 Mriya أكبر طائرة شحن بالعالم عند هبوطها في مطار بن غوريون الدولي في اللد، شرق تل أبيب في أغسطس 2020

بعد تدميرها من قبل روسيا.. أوكرانيا تعيد بناء أكبر طائرة شحن في العالم سرًا

كشفت شركة أنتونوف الأوكرانية لصناعة الطائرات، عن إعادة بناء طائرة An-225 Mriya ـ أكبر طائرة شحن في العالم ـ في مكان سري.

وكانت الطائرة العملاقة رمزًا للصناعة الأوكرانية باعتبارها الأكبر في العالم، لكن تدميرها كان من أولى الضربات التي تلقتها البلاد بعد الغزو الروسي.

وأدى هجوم روسي على مطار أنتونوف في بلدة هوستوميل ـ بالقرب من العاصمة كييف ـ إلى تدمير الطائرة.

وقال الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي في مايو الماضي، إن بلاده تعتزم إعادة بناء طائرة أخرى من طراز An-225 Mriya، بتكلفة 800 مليون دولار.

وقال يفين هافريلوف، المدير العام لشركة أنتونوف، لصحيفة بيلد الألمانية: "تم الانتهاء من 30% من إعادة البناء بالفعل، كما ستستخدم العديد من أجزاء الطائرة التي دمُرت لكن بأنظمة أكثر حداثة".

وعقب انهيار الاتحاد السوفيتي، كانت هناك طائرة واحدة من طراز An-225 قيد التشغيل، بالإضافة إلى نسخة أخرى غير مكتملة من الطائرة.

صورة تم التقاطها للطائرة An-225 Mriya في 8 إبريل 2022  بعد تعرضها للقصف في مطار هوستوميل شمال غرب كييف
صورة تم التقاطها للطائرة An-225 Mriya في 8 إبريل 2022 بعد تعرضها للقصف في مطار هوستوميل شمال غرب كييف

وفي عام 1994 تم تخزين الطائرة (غير المكتملة) لفترة غير محددة في مستودعات أنتونوف، لكن من غير المعروف ما إذا كان سيتم استخدام أجزاء من الطائرة غير المكتملة أيضا في إعادة البناء.

وقال مسؤولو شركة أنتونوف عند إعلان عزمهم استعادة الطائرة: "خارجيا ستكون مثل أول طراز من An-225 Mriya، لكن داخليا ستكون مختلفة تماما".

ونجحت طائرة An-225 Mriya في تحقيق 240 رقمًا قياسيًا في موسوعة غينيس، بما في ذلك نقل أثقل شحنة في رحلة واحدة بوزن 189.980 كيلوغرام.

وتبلغ تكلفة المشروع الجديد قرابة 500 مليون يورو، مع استخدام أجزاء الطائرة القديمة، فيما كان يتوقع سابقا أن تبلغ تكلفة إعادة البناء نحو 3 مليارات يورو في ظل بناء الطائرة بأجزاء جديدة كليا.

ولتمويل الإصدار الثاني من An-225 تم إنشاء صندوق، ويستضيف مطار لايبزيغ هاله في ألمانيا، معرضا عن تاريخ الطائرة لجمع التمويل.

كما تخطط شركة أنتونوف أيضا لإنشاء نماذج ومنتجات أخرى على شكل الطائرة الأسطورية، لبيعها وجمع المزيد من الأموال لإنهاء المشروع.

وحتى الآن، لا يوجد موعد نهائي للمشروع، لكن الشركة الأوكرانية أكدت أنه "كلما انتهت الحرب مبكرا، أسرعنا في فعل ذلك".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com