اقتصاد

فرنسا تتولى مهمة توسعة ثاني أكبر المطارات في إيران
تاريخ النشر: 06 مارس 2017 23:05 GMT
تاريخ التحديث: 07 مارس 2017 6:55 GMT

فرنسا تتولى مهمة توسعة ثاني أكبر المطارات في إيران

العقد الموقع مع فرنسا يشمل بناء محطة جديدة للرحلات الدولية بمطار مدينة مشهد بموجبه ستزود فرنسا إيران بنحو 100طائرة من طراز ATR قريبًا بعد إزالة بعض العوائق.

+A -A
المصدر: طهران- إرم نيوز

وقع وزير النقل الإيراني عباس آخوندي، الاثنين، مع وزير المالية والاقتصاد الفرنسي ”ميشيل سابين“ الذي يزور إيران منذ يوم أمس، اتفاقية تسمح للشركات الفرنسية توسعة مطار مدينة مشهد شمال شرق إيران الذي تبلغ مساحته 540 هكتارًا، ويعد ثاني أكبر المطارات في البلاد بعد مطار مهر آباد في طهران.

وقال آخوندي في تصريحات للصحافيين إن ”شركات فرنسية عملاقة سوف تستثمر في مطار مدينة مشهد كون المطار يستقبل سنويًا 37 زئرًا من داخل إيران وخارجها“. ويقصد أغلب الزوار مدينة مشهد لزيارة مرقد علي بن موسى الرضا الإمام الثامن لدى الشيعة.

وأوضح آخوندي إن ”العقد الموقع مع فرنسا يشمل بناء محطة جديدة للرحلات الدولية بمطار مدينة مشهد“، منوهًا إلى أن ”فرنسا ستزود إيران بنحو 100 طائرة من طراز ATR قريبًا بعد إزالة بعض العوائق“.

بدوره، قال وزير المالية والاقتصاد الفرنسي ”ميشيل سابين“، إن ”العقد الذي تم التوقيع عليه مدته 12 عامًا من أجل الانتهاء من بناء محطات للرحلات الدولية في مطار مدينة مشهد بالاضافة إلى استحداث مرآب حديث للسيارات التي تقوم بنقل المسافرين من داخل المطار وخارجه“.

 وفي سياق متصل، كشف السفير الفرنسي بالعاصمة طهران، فرانسوا سنمو لوكالة أنباء ”مهر“ الإيرانية، أن ”شركات فرنسية بدأت مفاوضات اليوم الاثنين مع مسؤولين في وزارة النقط من أجل الاستثمار في مطار مدينة اصفهان من أجل تطويره“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك