اقتصاد

فيسبوك بعد غوغل يقبل التعامل بالجنيه المصري
تاريخ النشر: 18 يونيو 2016 10:50 GMT
تاريخ التحديث: 18 يونيو 2016 11:24 GMT

فيسبوك بعد غوغل يقبل التعامل بالجنيه المصري

القيود على البطاقات الائتمانية الدولارية في مصر دفعت فسيبوك لقبول الإعلانات بالجنية طمعًا في التوسع بسوق حجمه 24 مليون مشترك.

+A -A
المصدر: ارم نيوز - متابعة

أصبح بإمكان المصريين من مستخدمي الفيسبوك أن يسددوا ثمن الخدمات الاعلانية بالجنيه شرط إنشاء حسابات جديدة وإيقاف حساباتهم القديمة.

 جاء ذلك كمبادرة من ادارة فيسبوك استجابة لمطلب قديم اصبح اكثر الحاحا مع ارتفاع سعر الدولار مقابل العملة المحلية والقيود التي فرضها البنك المركزي المصري على التعامل بالدولار.

وتعاني مصر من نقص في العملة الأجنبية منذ العام الماضي مما دفع البنك المركزي لفرض بعض القيود علي عمليات الشراء الإلكتروني التي تتم عبر البطاقات الائتمانية فضلاً عن بعض الضوابط والاجراءات التي اتخذها للسيطرة علي السوق.

 ومع أن الاجراء يأخذ شكل المبادرة من فيسبوك إلا إن هناك من يرى انها خطوة  تعبر ايضا عن رغبة منه  في التوسع  بسوق تضم 24 مليون مستخدم لفيسبوك.

وكانت غوغل أول شركة انترنت تبدأ التعامل بالجنيه المصري، علما أنها مسجلة في مصر على خلاف شركات أخرى مثل تويتر وفيسبوك.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك