مسؤول إيراني: تداعيات أزمة البنزين تصيب صناعة السياحة بـ“الشلل“ – إرم نيوز‬‎

مسؤول إيراني: تداعيات أزمة البنزين تصيب صناعة السياحة بـ“الشلل“

مسؤول إيراني: تداعيات أزمة البنزين تصيب صناعة السياحة بـ“الشلل“

المصدر: مجدي عمر – إرم نيوز

حذر رئيس جمعية المرشدين السياحيين في إيران، علي صدرنيا، مسؤولي بلده، من استمرار تبعات أزمة البنزين الأخيرة على صناعة السياحة، والتي ستصيبها بـ“الشلل“ في ظل عدم تخصيص حصص من الوقود للرحلات السياحية.

وقال صدرنيا في تصريحات نقلتها وكالة أنباء ”ايسنا“ المحلية اليوم الثلاثاء، إن ”العديد من المرشدين السياحيين يلجأون إلى سياراتهم الشخصية لإتمام الرحلات السياحية وتقديم الخدمات للسياح وذلك في ظل غياب تخصيص أي حصص لخدمات النقل لقطاع السياحة“.

وأضاف أن ”سائقي سيارات النقل الجماعي المستخدمة في الرحلات السياحية باتوا عاجزين عن دفع الأسعار الجديدة للبنزين والتي ارتفعت أخيرًا وفقًا لقرار السلطات لثلاثة أضعاف، فيما لم تتغير أجرتهم بعد زيادة أسعار البنزين ما يضطرهم لدفع هذه الزيادة من جيوبهم“.

وتابع: ”إذا لم تُخصص حصص محددة من البنزين للرحلات السياحية ستُصاب هذه الصناعة (السياحة) بالشلل“ على حد تعبيره.

وفي سياق تراجع صناعة السياحة في إيران على وقع أزمة البنزين والاحتجاجات الأخيرة، كشف مسؤولون في قطاع الفنادق ومكاتب رحلات السياحة في وقت سابق، عن تكبد قطاع السياحة خسائر فادحة جراء قطع السلطات لخدمات الإنترنت خلال الاحتجاجات.

وتصاعدت في إيران احتجاجات شعبية عارمة، منذ منتصف تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، اجتاحت أغلب المدن والمحافظات، اعتراضًا من المواطنين على قرار السلطات المفاجئ بزيادة أسعار البنزين لثلاثة أضعاف، في ظل تردي أوضاعهم المعيشية وتعاظم الأزمات الاقتصادية في البلاد.

وكان مسؤولون إيرانيون كشفوا في تصريحات نقلتها وكالة ”رويترز“ أمس الاثنين عن وصول عدد قتلى احتجاجات البنزين إلى ما لا يقل عن 1500 قتيل، وذلك وفقا لأوامر مباشرة من المرشد الإيراني، علي خامنئي بفعل أي شيء لوقف حراك الاحتجاجات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com