مصر تعلن عن أول رحلة حج لمسار ”العائلة المقدسة“ في 17 يونيو

مصر تعلن عن أول رحلة حج لمسار ”العائلة المقدسة“ في 17 يونيو

المصدر: الأناضول

أعلنت مصر، السبت، عن انطلاق أول رحلة حج لمسار ”العائلة المقدسة“ (السيدة العذراء مريم والسيد المسيح) 17 يونيو/ حزيران الجاري، بمشاركة 70 شخصًا.

وقالت رانيا المشاط، وزيرة السياحة المصرية، في بيان السبت: إنه ”من خلال التنسيق بين المكتب السياحي في روما (يتبع الوزارة) وجمعية UNITALSI الخيرية الإيطالية، تقرر استقبال مصر أول رحلة للحج على خطى العائلة المقدسة من 17 إلى 21 يونيو (حزيران) الجاري، تضم ما يقرب من 70 شخصًا“.

وأوضحت أنه ”سيتم الإعلان عن هذه الرحلة خلال مؤتمر صحفي بمقر إذاعة الفاتيكان، الأربعاء المقبل، عقب إدراج مؤسسة أوبرا رومانا الإيطالية لرحلة العائلة المقدسة ضمن الكتالوج الجديد للحج الفاتيكاني 2018“.

وأكدت أن الدولة مهتمة بـ“إحياء مسار العائلة المقدسة“.

وهذا أول إعلان رسمي من جانب سلطات مصر بشأن الرحلة، منذ مباركة بابا الفاتيكان، فرانسيس، أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، ”الأيقونة“ الخاصة بها في مصر.

من جانبه، قال هاني باخوم، المتحدث باسم الكنيسة الكاثوليكية بمصر: إن أهمية أول رحلة لمسار العائلة المقدسة للبلاد تكمن في طابعها الرسمي، إذ يتم تنظيمها من قبل إحدى الكنائس الإيطالية في الفاتيكان، وليس من قبل شركات سياحية خاصة.

وأضاف باخوم أن إتمام أولى رحلات الحج المسيحي سيتم التركيز عليه من قبل وسائل الإعلام الأوروبية بصفة عامة والإيطالية على وجه الخصوص.

ودعا باخوم إلى ضرورة التنسيق بين أجهزة الدولة والكنيسة الكاثوليكية بمصر؛ لإتمام ”باكورة“ هذه الرحلات على الوجه الأحسن من الناحية التنظيمية والروحية والخدمية.

وجاءت العائلة المقدسة من فلسطين إلى مصر عبر طريق العريش (شمال شرق) وصولًا إلى ”بابليون“ التي تُعرف اليوم بـ“مصر القديمة“، وسط القاهرة، ثم إلى منطقة الصعيد جنوبي البلاد.

ثم عاودت العائلة الرجوع للشمال مرورًا بمنطقة وادي النطرون، ليواصلوا طريق العودة عبر منطقة سيناء إلى فلسطين، وعُرف خط سير هذه الرحلة بـ“رحلة العائلة المقدسة“. وتأمل مصر أن يُحيي المسار السياحة التي انخفضت إيراداتها في السنوات الأخيرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com