بسبب توقف ناقل الأمتعة.. كويتيون يطالبون باستقالة رئيس الطيران المدني

بسبب توقف ناقل الأمتعة.. كويتيون يطالبون باستقالة رئيس الطيران المدني

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

طالب عدد من الحقوقيين والنشطاء في الكويت، باستقالة رئيس الإدارة العامة للطيران المدني، يوسف الفوزان، وإقالة القيادات كافة في الطيران المدني، عقب توقف سيور الأمتعة في مطار الكويت الدولي، يوم الجمعة، بسبب ”زيادة معدل الحقائب عن الطاقة الاستيعابية للسيور بسبب زيادة أعداد المسافرين بمناسبة عطلة الأعياد الوطنية“.

وكان يوسف الفوزان قد صرح أن سبب التوقف هو ”زيادة عدد الحقائب عن الطاقة الاستيعابية للسيور بسبب الازدحام الشديد من المسافرين“، مبينًا أن ”مطار الكويت تم تصميمه لاستيعاب ستة ملايين مسافر سنويًا وطاقة استيعابه للحقائب بمعدل 450 حقيبة في الساعة في حين يخدم اليوم حوالي 14 مليون مسافر سنويًا“، وفقًا لوكالة الأنباء الكويتية (كونا).

وانتقد النشطاء تصريحات الفوزان معتبرين أن ما حصل هو ”ناتج عن الإهمال حيث أن العطل في سيور الحقائب مستمر منذ أشهر بدون حل“.

واستغرب المحامي الكويتي صلاح الهاشم صمت الوزير المسؤول عن الطيران المدني حول ما حدث في المطار، مطالبًا عبر حسابه في ”تويتر“، بـ ”استقالة رئيس الطيران المدني وإقالة كل قيادات الطيران المدني ذات الاتصال المباشر مع الناس“، مضيفًا ”لا خير في مؤسسة طيران مدني عجز رئيسها عن مواجهة استجواب في مجلس الأمة..! قدر الكويت ذلك..!!“.

وتساءل الهاشم ”أين رئيس وزرائنا؟ هل غادر في إجازته من المطار العام ؟ أم من المطار الأميري الذي لا تتعطل فيه أجهزة نقل الحقائب وتعبق أرجاؤه بالبخور التي هي من ضمن المصاريف التي تكلم عنها ديوان المحاسبة.!!“.

وعلق الناشط بدر البرغش على ما حدث في المطار ”مسخرة كبرى بمطار الكويت البلد التي تقدم المنح والهبات والقروض لدول العالم لبناء مطارات وبنية تحتية للدول الأجنبية أثبتت أنها أفشل بلد بالعالم بمطارها والكثير من منشآتها التي عفا عليها الدهر وأكل وشرب“.

وكتب الدكتور خالد الخليفة ”اليوم المطار مسخرة بسبب تعطل سير الجناط تأخرت الطيارات، واحنا قاعدين بالطيارة ساعة، هذي المصيبة اطيح وزير إذا ما كانت حكومة، بس للأسف احنا بالكويت، الوزير نايم ولا هامه، والأعضاء مو هامهم هالأمور“

وقال حساب باسم (خط أحمر)، ”عطل في سير نقل الحقائب في مطار الكويت المتهالك والمستمر منذ أشهر لو في بلد يحترم مواطنيه لحول المسؤولين للتحقيق واتخذ عقوبات بحقهم على إهمالهم لعدة أشهر ولكن الشكوى لله“.

وكان يوسف الفوزان قد ذكر أنه تم تحديث السيور في منطقتي (2 و 3) في المطار لزيادة الطاقة الاستيعابية، حيث سيتم تشغيلها في نهاية شهر آذار/ مارس المقبل، مبينًا أن المطار سيشهد زيادة في عدد الركاب خلال عطلة الأعياد الوطنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com