ما هي أسباب عزوف السعوديين عن السياحة داخل المملكة؟ – إرم نيوز‬‎

ما هي أسباب عزوف السعوديين عن السياحة داخل المملكة؟

ما هي أسباب عزوف السعوديين عن السياحة داخل المملكة؟

المصدر: إرم نيوز

أكد أستاذ جامعي سعودي، اليوم الأربعاء، أن تسرب السياح السعوديين إلى الخارج وضعف إقبالهم على السياحة الداخلية، يعود لأسباب متعلقة بالبنية التحتية للقطاع.

وقال أستاذ الفعاليات السياحية في جامعة الملك سعود، عماد منشي، إن السياحة الداخلية تعاني من ”قلة المواقع السياحية، وقلة الأنشطة الرياضية، وارتفاع أسعار الغرف الفندقية، بسبب ارتفاع الطلب الموسمي عليها“.

ونقلت صحيفة ”سبق“ المحلية، عن الخبير في القطاع السياحي، تأكيده على استمرار تسرب السياح السعوديين للخارج، رغم الجهود المبذولة من المنظمات الحكومية باستهداف السائح المحلي.

وأوضح منشي، أن ”تحقيق هدف سياحة السعوديين داخل وطنهم يستوجب تطوير القطاع السياحي، وقطاع الفعاليات، وقطاع الضيافة، وقطاع الترفيه، وقطاع الاستجمام والأنشطة الرياضية“.

وأضاف، أن المنظمات الحكومية المعنية بصناعة السياحة السعودية ”تعمل بالتعاون مع القطاع الخاص والمنظمات غير الهادفة للربح على تجاوز كل التحديات السابقة، وهي تسير نحو تحقيق الأهداف الإستراتيجية لتحقيق أهداف رؤية السعودية 2030 ومنها الوصول بالمحتوى المحلي لنسبة 50٪‏ خلال 13 عامًا“.

وكانت الهيئة العامة للترفيه، رفعت شعارًا روجت له في وسائل التواصل الاجتماعي، وأطلقت وسمًا به تحت عنوان ”#لاتفكر تسافر“، في محاولة لتذليل العقبات التي تقف حائلًا دون إقبال السعوديين على السياحة الداخلية.

وتسعى السعودية في إطار خطتها لتقليل اعتماد اقتصادها على النفط، إلى تعزيز قطاع السياحة، عبر محاولات جذب اهتمام السياح السعوديين إلى السياحة الداخلية بدلًا من الإنفاق على الإجازات في الخارج.

وتعمل المملكة على استثمار توافد الحجيج والمعتمرين إلى الأراضي المقدسة، عبر تشجيعهم على زيارة مواطن جذب أخرى في مختلف مناطق البلاد.

ورغم أنها غنية بالمناظر الطبيعية وامتداد شواطئها على مسافات طويلة، تبقى الأنشطة والفعاليات السياحية والترفيهية شبه غائبة عن الأراضي السعودية، ما دفع الكثير من النخب الثقافية والاقتصادية خلال الأعوام الأخيرة إلى التساؤل عن سبب الإهمال، داعين إلى تعزيز حركة السياحة الداخلية.

وتضم السعودية عددًا من المواقع التراثية العالمية؛ أبرزها مقابر مدائن صالح النبطية المنحوتة في الصخر والواجهات المزخرفة للبلدة القديمة في جدة، وكذلك الزخارف الحجرية العتيقة المستترة بين جلاميد الصخر في الصحارى الشمالية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com