مختصون: رسوم المرافقين ستخفض أسعار الإيجارات 40 % في السعودية – إرم نيوز‬‎

مختصون: رسوم المرافقين ستخفض أسعار الإيجارات 40 % في السعودية

مختصون: رسوم المرافقين ستخفض أسعار الإيجارات 40 % في السعودية

المصدر: فريق التحرير

توقع مختصون في قطاع العقارات هبوطًا حادًا لأسعار إيجارات الشقق السكنية في السعودية خلال الأربع سنوات القادمة.

وعزا الخبراء انخفاض أسعار الإيجارات إلى مغادرة أعداد كبيرة من الوافدين وعوائلهم للسعودية بعد فرض رسوم المرافقين الجديدة.

وأوضح الخبراء لصحيفة ”الحياة“ السعودية: ”التراجع سيكون حادًا خلال السنوات الأربع في القيمة الإيجارية للوحدات السكنية المخصصة لمحدودي الدخل من العائلات الوافدة، وسيصل إلى أكثر من 40 في المئة“، موضحين أن ”أثر فرض رسوم المرافقين لن يكون واضحًا خلال الفترة القريبة المقبلة، بسبب أن غالبية عقود الإيجار سنوية أو نصف سنوية، وبالتالي لقياس الأثر يجب مرور أربعة أشهر من تاريخ تطبيق الرسوم، لكي يظهر حجم إلغاء الإيجار من هذه العائلات“.

ونوه الخبراء أن ”تأثير فرض رسوم المرافقين سيصيب في البداية أصحاب الدخل المتوسط، أي الذين يتقاضون ما بين 7 إلى 10 آلاف ريال شهريًا والذين كانت لديهم فرص جيدة في المعيشة مع عائلاتهم من دون ضغط كبير، في الوقت الذي ظهرت مؤشرات على زيادة الشواغر وبخاصة في الأحياء التي يسكنها الوافدون، وانخفاض في الإيجارات بنسبة تراوح بين 10 و15 في المئة في الأحياء الجيدة، وانخفاض يتجاوز 20 في المئة للأحياء المتوسطة“.

وبدأت المملكة مطلع الشهر الحالي بتطبيق رسوم جديدة تطال مرافقي الوافدين الأجانب، عقب إقرارها من قبل مجلس الوزراء السعودي في إطار برنامج التوازن المالي.

وتبلغ قيمة الرسوم 100 ريال كرسم شهري على كل مرافق، ليكون المجموع سنويًا 1200 ريال، تستوفيها السلطات السعودية عند تجديد بطاقة المقيم. ومن المقرر أن يتضاعف المبلغ بعد عام، حتى يصل في يوليو/تموز 2020 إلى 400 ريال في الشهر وبواقع 4800 ريال في العام.

وتشمل الرسوم الجديدة، التابعين؛ وهم الزوجة والبنات والأبناء الذكور دون سن 18 سنة، وتشمل كذلك المرافقين؛ وهم الأبناء الذكور فوق سن 18 سنة والزوجة الثانية والثالثة والرابعة والأب والأم وأب الزوجة وأم الزوجة والعمالة المنزلية والسائقون وكل من على الكفالة بشكل مباشر.

ويهدف قرار السلطات السعودية بفرض رسوم وضرائب غير مسبوقة على الوافدين وذويهم، إلى توفير مبلغ مليار ريال سعودي، بنهاية العام الحالي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com